بكين تلوّح بالحرب لحماية وحدتها

وي فنغي خلال مغادرته اجتماعاً مشتركاً مع نظيره الأمريكي | رويترز

ت + ت - الحجم الطبيعي

حذّر وزير الدفاع الصيني، وي فنغي، نظيره الأمريكي، لويد أوستن، من أنّ بكين لن تتردد في بدء حرب إذا أعلنت تايوان استقلالها. وجاءت التحذيرات في ظل أول اجتماع مباشر بين الوزيرين على هامش قمة «حوار شانغري-لا» الأمنية في سنغافورة. وحذّر وي، نظيره الأمريكي، من أنه إذا تجرأ أي شخص على فصل تايوان عن الصين، فلن يتردد الجيش الصيني بكل تأكيد في بدء حرب مهما كلف الأمر. وتوعّد الوزير الصيني أن بكين «ستسحق إلى أشلاء أي مخطط لاستقلال تايوان وتؤكد بحزم على وحدة الوطن الأم»، وفق ما نقلت عنه وزارة الدفاع الصينية قوله خلال الاجتماع، مضيفاً: «تايوان هي تايوان الصينية.. استخدام تايوان لاحتواء الصين لن ينتصر إطلاقاً».

بدورها، قالت وزارة الدفاع الأمريكية، إن أوستن شدد على أهمية السلام والاستقرار عبر مضيق تايوان، ومعارضة أي تغييرات أحادية للوضع القائم، داعياً الصين إلى الامتناع عن القيام بأي خطوات إضافية حيال تايوان تزعزع الاستقرار. وشهدت العلاقات بين الصين والولايات المتحدة توتراً مع عدم توافق أكبر اقتصادين في العالم حول كل ما يتعلق بقضايا بدءاً من سيادة تايوان وسجل الصين في مجال حقوق الإنسان إلى نشاط بكين العسكري في بحر الصين الجنوبي.

طباعة Email