قتلى بباكستان وأثينا تستغيث جراء الحرائق

ت + ت - الحجم الطبيعي

أفادت فرق الإطفاء، بأن حرائق غابات اندلعت في الغطاء النباتي في إحدى ضواحي أثينا الجنوبية، اليوم السبت، ودفعت الرياح العاتية ألسنة اللهب في اتجاه العديد من المنازل، ما أدى إلى إخلائها. وأصدرت الحماية المدنية اليونانية نداءً طارئاً عبر خدمة الرسائل القصيرة، لمغادرة آنو فولا، والمناطق المحيطة بها، حيث وصلت النيران على بُعد أمتار من المنازل. وتم استدعاء عشرات من عناصر الإطفاء، و20 سيارة إطفاء، وفريقين أرضيين مدعومين بست طائرات تضخ المياه، وثلاث مروحيات، وخزانات مياه تابعة للبلدية. وبثت محطة تلفزيون «أنت 1»، مشاهد لعناصر في الشرطة يبلغون الناس أن عليهم المغادرة.

وأفادت وسائل إعلام بانقطاع التيار الكهربائي في المنطقة، حيث تضررت بعض الأسطح والحدائق والمركبات بسبب الحريق.

وعرضت محطة «سكاي» التلفزيونية، لقطات لمنزل يحترق، تشتعل النيران داخله. وقال رئيس مجموعة الحفاظ على جبل إيميتوس القريب جيانيس كونستانتاتوس «الوضع صعب جداً والرياح لا تساعد». وأضاف لوكالة أثينا للأنباء «الأجواء خانقة، ونعاني صعوبة في التنفس».

وتابعت الوكالة أنّ جيورجوس بابانيكولاو، عمدة غليفادا، حيث اندلع الحريق، قال إن كل شيء بدأ في محطة كهرباء.

وفي باكستان، لقي أربعة أشخاص، بينهم امرأة، حتفهم، جراء حرائق الغابات المنتشرة في إقليم خيبر بختونخواه شمال غربي البلاد.

وأوضح مسؤولون في مجال الإغاثة، أن الحرائق شبت في ستة أماكن مختلفة، في غابات وادي سوات وشانغلة، مشيرين إلى أن موجة الحر زادت من معدل الجفاف، ما أسهم في انتشار النيران نحو الأحياء السكنية في تلك المناطق.

وأضافوا أن قوات الدفاع المدني كثفت جهودها لإخماد الحرائق، مع قيام فرق الهيئة الوطنية لإدارة الكوارث، بمساعدة السكان المحليين على النزوح من المناطق المهددة بالتعرض للحرائق.

طباعة Email