بالخطأ.. تلفزيون تايواني يعلن بدء غزو صيني للجزيرة

ت + ت - الحجم الطبيعي

اعتذرت قناة تلفزيونية تايوانية عن تسببها بحالة هلع بين الجمهور، بعد بثها عن طريق الخطأ في نشرتها الإخبارية الصباحية سلسلة من التنبيهات تفيد بأن الصين بدأت في شن هجمات على الجزيرة.

وفي بيان لاحق له، قال تلفزيون "سي تي إس" المتمركز في عاصمة تايوان، تايبيه: "سي تي إس يقدم اعتذاراته الصادقة عن هذا الخطأ الجسيم، الذي تسبب في هلع بين الجمهور وبمشاكل للوحدات المعنية".

وعزا التلفزيون الخطأ إلى موظفين بثوا عن طريق الخطأ محتوى تدريبات على حرائق تم تكليف المحطة بإنتاجه لرجال الإطفاء في مدينة تايبيه الجديدة. 

ويأتي ذلك بعد أن أثار التلفزيون مخاوف إثر بثه سلسلة تنبيهات بينها "إصابة مدينة تايبيه الجديدة بصواريخ موجهة من الجيش الشيوعي"، حيث أفاد بأن "سفنا انفجرت ودمرت منشآت وقوارب، ولحقت أضرار في ميناء تايبيه"، كما ورد في تنبيه آخر: "قد تندلع الحرب ومدينة تايبيه الجديدة تفتح مركز قيادة وتحكم مشترك للطوارئ". 

وأوضح التلفزيون أنه أصدر تصحيحات واعتذارات عبر قنوات متعددة، مؤكدا أنه "سيعاقب بشدة" المسؤولين عن الخطأ بعد بدء تحقيق داخلي. 

وعلى صفحته في "فيسبوك"، كتب  تلفزيون "سي تي إس": "لا داعي للذعر"، موضحا أن "رسالة للوقاية من الحرب والكوارث نشرت بالخطأ".

من جهتهم، رد بعض مستخدمي الإنترنت بغضب وازدراء على ما قام به هذا التلفزيون، في حين أنه لم تكن هناك أي مؤشرات إلى ذعر في شوارع تايبيه صباح اليوم، وفق "فرانس برس".

طباعة Email