واشنطن ستقاطع موسكو في «قمة العشرين»

ت + ت - الحجم الطبيعي

صرّح مسؤول في وزارة الخزانة الأمريكية للصحافيين، أمس، أنّ وزيرة الخزانة الأمريكية، جانيت يلين، التي ستمثل الولايات المتحدة هذا الأسبوع خلال قمة مجموعة العشرين، ستقاطع جلسات معيّنة إذا شاركت فيها روسيا. وقال المسؤول للصحافيين، إنّ الوزيرة ترى أنّ الحرب في أوكرانيا أظهرت حاجة أكبر اقتصادات العالم للوقوف صفاً واحداً للدفاع عن النظام الدولي وحماية السلام والازدهار.

وحذرت الوزارة في بيان، من أنّ الولايات المتحدة وحلفاءها سيواصلون جهودهم الموحّدة لزيادة الضغط الاقتصادي على روسيا. وأشار مسؤول في وزارة الخزانة، إلى أنّ الذين سيحاولون الإفلات من هذه العقوبات سيتم استهدافهم. على صعيد متصل، قال وزير المالية الياباني، شونيتشي سوزوكي، في اجتماع لجنة برلمانية، إنه لا يستبعد مشاركة روسيا في الاجتماع الوزاري القادم لمجموعة العشرين عبر الإنترنت.

وأضاف الوزير: «أرسلت إندونيسيا، التي تترأس مجموعة العشرين، دعوات إلى جميع البلدان للمشاركة في هذه المجموعة، أما بالنسبة لكيفية عمل كل دولة، فهناك معلومات تفيد بأن وزير المالية الروسي سيشارك عبر الإنترنت، لقد سمعت مثل هذه المعلومات، ومع ذلك، فإن إندونيسيا هي المسؤولة عن كل التفاصيل». وفي الوقت نفسه، أبدى الوزير الياباني تحفظاً مفاده أن بلاده لا يمكنها بأي حال من الأحوال التعليق على مشاركة أو عدم مشاركة البلدان الأخرى. وشدد الوزير، على أنه فيما يتعلق بمشاركة روسيا والصين الأمر عائد لإندونيسيا، لا تستطيع الحكومة اليابانية التحدث عن آفاق مشاركة دولة معينة.

طباعة Email