بين جدية روسيا و"هيستيريا" الولايات المتحدة.. أوكرانيا تلوح بتنازلات

ت + ت - الحجم الطبيعي

تراجع سفير أوكرانيا في بريطانيا اليوم الاثنين عن تصريحات تشير إلى أن كييف ستعيد النظر في محاولتها الانضمام إلى حلف شمال الأطلسي، في وقت تحشد فيه روسيا قوات ضخمة على مسافة تسمح لها بضرب جارتها، لكنه قال إنه قد يتم تقديم تنازلات أخرى.

وغداة إعلان واشنطن أن روسيا أصبحت قادرة الآن على غزو أوكرانيا في أي لحظة بأي ذريعة، حذرت مجموعة الدول السبع الكبرى روسيا من عواقب اقتصادية "وخيمة" إذا أقدمت على هذه الخطوة، متعهدة بتقديم الدعم السريع لأوكرانيا.

وتوجه المستشار الألماني أولاف شولتس إلى كييف لإجراء محادثات، على أن يعقبها اجتماع مع بوتين في موسكو غداً الثلاثاء، لكن مسؤولاً ألمانياً قال إن برلين لا تنتظر نتائج ملموسة من الاجتماعات.

ووصف رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون الوضع بأنه "خطير للغاية".

ونقلت وكالة إنترفاكس الروسية للأنباء عن مسؤول عسكري روسي كبير قوله إن موسكو مستعدة لفتح النار على أي سفن أجنبية تدخل مياهها الإقليمية بصورة غير مشروعة. رغم ذلك، أضاف رئيس إدارة العمليات في هيئة الأركان العامة الروسية ستانيسلاف جادجيماجوميدوف أن أي قرار من هذا القبيل لن يُتخذ إلا على "أعلى المستويات".

وتنفي موسكو أي نية للغزو، رغم حشدها أكثر من 100 ألف جندي بالقرب من حدود أوكرانيا، وتتهم الحكومات الغربية بالتصرف "بهستيريا".

لكنها أوضحت أنها ترى أن مسعى الجمهورية السوفييتية السابقة لتوثيق العلاقات مع الغرب، لا سيما محاولة الانضمام لحلف الأطلسي، يمثل تهديداً لها.

وقال الكرملين إن أوكرانيا في حالة تراجعها عن مسعى الانضمام للتحالف العسكري الغربي، فسوف تقدم مساعدة كبيرة في معالجة المخاوف الروسية، مضيفاً أن الرئيس فلاديمير بوتين سيلتقي وزيري خارجيته ودفاعه اليوم الاثنين.

كانت هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) قد نقلت عن السفير الأوكراني فاديم بريستايكو قوله إن أوكرانيا قد تبدي "مرونة" إزاء هذا الهدف، "خاصة بعد تهديدنا بهذه الطريقة وابتزازنا والضغط علينا من أجل ذلك".

لكنه أضاف في وقت لاحق، أن تصريحاته أسيء فهمها فيما يتعلق بحلف الأطلسي، غير أن بلاده مستعدة لتقديم تنازلات أخرى.

قال بريستايكو لبي.بي.سي: "لسنا عضواً في حلف الأطلسي حالياً، ولتجنب الحرب نحن مستعدون لتقديم تنازلات كثيرة وهذا ما نفعله في محادثاتنا مع الروس". وأضاف: "الأمر لا علاقة له بحلف شمال الأطلسي، (طلب العضوية في الحلف) منصوص عليه في الدستور".

طباعة Email