عاصفة عاتية تربك حياة آلاف الأمريكيين

صورة عامة لمدينة تكساس وهي ترتدي الرداء الأبيض | أ.ف.ب

ت + ت - الحجم الطبيعي

اجتاحت عاصفة شتوية عاتية وسط وشمال شرق الولايات المتحدة مسببة تساقطاً كثيفاً للثلوج وانقطاع الكهرباء عن آلاف السكان وأدت إلى إغلاق المدارس في عدة ولايات.

وقالت هيئة الأرصاد الجوية الوطنية، إن التحذيرات الصادرة من عاصفة شتوية وثلجية تظل سارية في مناطق واسعة بالولايات المتحدة امتدت من تكساس إلى الغرب الأوسط وحتى نيو إنغلاند حتى صباح أمس.

وذكرت «سي.إن.إن» أن أكثر من 100 مليون شخص في ما لا يقل عن 25 ولاية كانوا معنيين بتحذيرات الطقس الشتوي، أول من أمس.وأدت العاصفة إلى تساقط الثلوج بغزارة على الغرب الأوسط الأربعاء الماضي. كما تسببت في اضطرابات كبيرة في السفر مع إلغاء أكثر من أربعة آلاف رحلة جوية، حسبما أفاد موقع فلايت أوير الإلكتروني الذي يتتبع رحلات الطيران.

كما تسببت في اضطرابات كبيرة في السفر مع إلغاء أكثر من أربعة آلاف رحلة جوية حسبما أفاد موقع فلايت أوير الإلكتروني الذي يتتبع رحلات الطيران. وتجتاح عاصفة ثلجية عاتية أجزاء من ولايات تكساس وآركنسو وكنتاكي وتنيسي.

وكان أكثر من 220 ألف منزل ونشاط تجاري في تكساس وآركنسو ومسيسبي وتنيسي بدون كهرباء بعد ظهر أول من أمس حسبما ذكر موقع «باور أوتدج» الإلكتروني.

طباعة Email