00
إكسبو 2020 دبي اليوم

فيضانات عارمة تجتاح البرازيل

ت + ت - الحجم الطبيعي

تخضع 116 مدينة في ولاية باهيا شمال شرقي البرازيل لحالة الطوارئ بسبب الفيضانات بدءا من يوم الثلاثاء، جراء الأمطار الغزيرة التي تضرب المنطقة منذ نهاية نوفمبر الماضي.

وغمرت الفيضانات مدنا في خمس ولايات أخرى على الأقل في شمال وجنوب شرق البرازيل في الأيام الأخيرة.

أما في ولاية باهيا، فقد  تضرر من الفيضانات أكثر من 400 ألف شخص فيما لا يقل عن 50 مدينة، عندما تدفقت المياه إلى داخل المنازل والشركات، واضطر السكان إلى التخلي عن ممتلكاتهم.

ولا يزال 31500 شخص بلا مأوى، كما نزح 31 ألفا من ديارهم، هذا وشهدت الأسابيع الأخيرة مقتل نحو 20 شخصا جراء الفيضانات وإصابة 358 آخرين.

يذكر أن سدين انهارا شمال شرق البرازيل يوم الأحد 26 ديسمبر ما أدى إلى فيضانات عارمة في منطقتي جوزيابي وإيتامبي بولاية باهيا وفر الآلاف من منازلهم.

طباعة Email