00
إكسبو 2020 دبي اليوم

العثور على جثة أول ضحية لثوران بركان جزيرة لابالما الإسبانية

ت + ت - الحجم الطبيعي

أفادت وسائل إعلام محلية في إسبانيا اليوم السبت، بالعثور على جثة أول ضحية للثوران البركاني الذي وقع قبل ثمانية أسابيع في جزيرة لا بالما التابعة لجزيرة الكناري الإسبانية.  

ونقلت صحيفة "إل موندو" الإسبانية عن مصادر في الشرطة القول إنه تم العثور على جثة رجل في المنطقة المحظورة جنوبي جزيرة لا بالما.  

وذكرت الصحيفة أن الرجل البالغ من العمر 70 عاما قد توفي فيما يبدو عندما انهار سقف منزله في بلدية لوس يانوس دي أريداني.

وأشارت التقارير إلى أن هذا الرجل حصل على تصريح بدخول المنطقة المحظورة.

وتسمح سلطات الجزيرة لسكان المنازل التي يتم إخلاؤها بانتظام بالدخول إلى المنطقة المغطاة بالرماد في جبل كمبر فيجا لاستعادة الوثائق أو الأشياء المهمة الأخرى من منازلهم.

ويعتقد بأن هذا الشخص توفي أثناء محاولته تنظيف الرماد البركاني من منزله. وقد أبلغ أقاربه بفقدانه أمس الجمعة.

ومنذ ثوران البركان لأول مرة منذ 50 عاما في 19 سبتمبر الماضي، دمرت الحمم البركانية التي تبلغ درجة حرارة بعضها حوالي 1300 درجة مئوية، أكثر من 2700 مبنى تدميرا كاملا.

واضطر أكثر من سبعة آلاف شخص إلى الانتقال لمناطق آمنة منذ ثوران البركان.

وغطت الحمم البركانية ما يقرب من ألف هكتار، ويبلغ سمك طبقة الحمم عدة أمتار. ويعادل هذا حوالي 1400 ملعب لكرة القدم.

 

طباعة Email