انطلاق قمة غلاسكو للمناخ بحضور زعماء العالم

ت + ت - الحجم الطبيعي

انطلقت اليوم ، الاثنين، فعاليات قمة المناخ في مدينة غلاسكو الاسكتلندية، التي تستمر على مدار أسبوعين، وتناقش الاستجابة الدولية لأزمة المناخ.

واستقبل رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون والأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش الزعماء الواحد تلو الآخر بتحية المرفق والابتسام صباح اليوم الاثنين أمام ملصق عملاق لكوكب الأرض على خلفية زرقاء.

وافتتح رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون الاثنين مؤتمر كوب 26 التاريخي حول المناخ بتحذير قادة العالم بانهم سيواجهون حكما قاسيا من الأجيال القادمة في حال لم يتحركوا بشكل حازم.

وقال في خطابه الافتتاحي "غضب ونفاد صبر العالم لن يكون من الممكن احتواؤه إلا اذا جعلنا مؤتمر كوب26 هذا في غلاسكو اللحظة التي ننتقل فيها الى الجد بشأن التغير المناخي، وهذا يشمل الفحم والسيارات والمال والأشجار".

ويشارك ممثلو أكثر من 190 دولة للمشاركة في القمة التي تنظمها الأمم المتحدة، ويطلق عليها "كوب 26"، وتأتي وسط تحديات غير مسبوقة لتغير المناخ ظهرت في الكوارث الطبيعية التي عصفت بمناطق عدة حول العالم في وقت سابق من 2021.

ووصل الرئيس الأميركي جو بايدن إلى أسكتلندا الاثنين للمشاركة في مؤتمر الأمم المتحدة للمناخ "كوب26"، قادما من روما حيث حضر قمة مجموعة العشرين.

وكجزء من اتفاقية باريس للمناخ المبرمة عام 2015، اتفقت الدول على الحد من انبعاثات غازات الاحتباس الحراري العالمية والحد من زيادة درجة حرارة الأرض في هذا القرن إلى درجتين مئويتين، قياسا بعصر ما قبل الثورة الصناعية، ومتابعة الجهود لوقف ارتفاع الحرارة عند 1.5 درجة مئوية.

وتضمنت الاتفاقية تقديم الدول لخطط العمل الخاص بها وكيفية تحقيق أهدافها، وهذا ما ستجري مناقشته في القمة المنتظرة.

 

طباعة Email