العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    الرئيس التونسي: لسنا دعاة فوضى وانقلابات ولا حوار مع اللصوص

    قال الرئيس التونسي قيس سعيد أمس الثلاثاء إنه يرفض الحوار والجلوس مع من سماهم باللصوص.

    ويتهم خصوم سعيد بتدبيره لانقلاب على الدستور عبر قراره تجميد البرلمان، ولكن الرئيس قال إنه استخدم المادة 80 من الدستور لحماية الدولة من خطر يهددها وأنه سيلتزم باحترام الدستور مع إمكانية تعديل فصوله.

    وقال سعيد في حضور أساتذة للقانون الدستوري في القصر الرئاسي "لسنا دعاة فوضى وانقلابات. ولن أكون في خدمة من عبثوا بمقدرات الشعب ولا للتعامل مع اللصوص والعملاء والخونة".

    وتابع سعيد في اتهامات مبطنة لخصومه "يدفعون المال في الخارج للإساءة إلى بلدهم. هؤلاء لن أتحاور معهم".

    وتطالب أحزاب وبعض المنظمات من بينها اتحاد الشغل، الرئيس سعيد بتوخي سياسة تشاركية وأن يطلق حوارا حول الإصلاحات السياسية والدستورية.

    كلمات دالة:
    • قيس سعيد،
    • لصوص،
    • حوار،
    • تونس
    طباعة Email