العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    محاولات للسيطرة على اتساع الحرائق عالمياً

    تواصل الحرائق التهام مناطق واسعة في العديد من دول العالم، رغم السيطرة على معظمها. ففيما لا تزال الجزائر تئن تحت وطأة النيران، التي أزهقت أرواح العشرات، لا تزال اليونان وروسيا في دائرة الخطر، على الرغم من مقدرتها احتواء عشرات الحرائق المشتعلة.

    وأعلن الدفاع المدني الجزائري، أنه يعمل على إخماد 19 حريقاً في عشر ولايات في شمالي البلاد، طالتها حرائق غابات، أودت بحياة نحو 90 شخصاً، بينهم 33 جندياً. وقالت الحماية المدنية، إنّ فرقها تواصل إخماد 19 حريقاً في 10 ولايات، منها ست في بجاية وثلاث في الطارف. ولم يبقَ في ولاية تيزي وزو، التي شهدت أكبر الحرائق والخسائر البشرية، سوى حريقين. ومثلها في عدد من الولايات. وقامت وحدات الحماية المدنية خلال الـ 24 ساعة الأخيرة، بإخماد 33 حريقاً في 12 ولاية، منها 17 في تيزي وزو.

    وفي اليونان، ذكرت فرق الإطفاء، أنّ هناك 53 حريق غابات جديداً، نشب منذ أمس، ومع ذلك، لم ترد أنباء عن خروج أي حرائق عن نطاق السيطرة، تماماً، ما يعني أن الوضع قد خفّت حدته، بعد حرائق هائلة اندلعت على مدى الأيام الـ 14 الماضية.

    في روسيا، تستشري كارثة حرائق الغابات بشكل ينذر بالسوء، إذ أفادت الوكالة الاتحادية لحماية الغابات، بتسجيل 252 حريقاً على مساحة إجماليها 4.4 ملايين هكتار. ووصلت الكارثة إلى حجم أكبر مرة أخرى، أكثر من اليوم السابق.

    وفي إيطاليا، أفاد قطاع الإطفاء، بأن حرائق الغابات هذا الصيف زادت بنسبة 75 %، مقارنة بالعام الماضي.

    طباعة Email