العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    تحطم طائرة إطفاء روسية ومقتل جميع أفراد طاقمها

    تحطّمت طائرة إطفاء تابعة للجيش الروسي، اليوم، جنوبي تركيا، حيث كانت تتدخل لإخماد حريق، ما أدى إلى مقتل أفراد طاقمها الثمانية، وفق ما أعلنت السلطات في أنقرة وموسكو.

    وقالت وزارة الدفاع التركية، في بيان: «لقد بُلِّغْنا أن طائرة إطفاء روسية أقلعت من أضنة للمشاركة في جهود إخماد حرائق في كهرمان مرعش تعرّضت لحادث».

    وأضافت أن طائرة مراقبة جوية ومروحية تركية أُرسلتا إلى المكان.

    ونقلت وكالات الأنباء الروسية عن وزارة الدفاع أن خمسة عسكريين روس وثلاثة أتراك، هم أفراد طاقمها، قُتلوا في حادث التحطم.

    وبثّت قنوات تلفزيونية تركية مشاهد تُظهر تصاعد الدخان من منطقة جبلية يصعب الوصول إليها.

    وبحسب وكالة أنباء الأناضول الرسمية، أُرسل عدد كبير من المسعفين إلى المكان.

    وأجّرت روسيا الطائرة، وهي من طراز بيرييف-200، إلى الإدارة التركية العامة للغابات التي كانت تستخدمها لمكافحة حرائق هائلة اندلعت جنوبي تركيا في الأسابيع الأخيرة.

    وأوردت قناة «تي آر تي» التركية الحكومية أن الطائرة تحطّمت لسبب مجهول بُعيد إفراغها المياه لإخماد حريق اندلع في وقت سابق في منطقة كهرمان مرعش.

    يأتي هذا الحادث في وقت تواجه تركيا منذ أسابيع عدة سلسلة كوارث طبيعية خصوصاً حرائق في الجنوب وفيضانات في الشمال.

    وقضى ثمانية أشخاص في حرائق اندلعت في الساحل الجنوبي للبلاد أواخر يوليو ومطلع أغسطس.

    وهذا الأسبوع أعلنت السلطات السيطرة على معظم الحرائق، لكن تمّ الإبلاغ عن حرائق جديدة في الأيام الأخيرة في مناطق عدة على غرار كهرمان مرعش وجاناكالي (غرب).

    طباعة Email