العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    صفعة أدت إلى الموت

    أعلنت الشرطة الهندية، أن شاباً يبلغ من العمر 21 عاماً، اعتقل بتهمة قتل فتاة قاصر بفأس في جنوب غرب العاصمة، انتقاماً من والدها الذي صفعه لمطاردتها، حيث إنه تم التعرف إلى المتهم، ويدعي براديب، الملقب برافين، وهو من سكان جوجى في حديقة شاستري، بالحرم الجامعي الجنوبي 

    وقال نائب مفوض الشرطة (جنوب غرب)، انغيت براتاب سينغ، إنه تم اعتقال براديب، من منزل شقيقته في بالوال في هاريانا.

    وأفادت تحقيقات الشرطة، بأن المتهم اعتاد أن يطارد الفتاة الضحية البالغة من العمر 16 عاماً، لعدة أشهر، ما أثار غضب والدها، الذي قام بصفعه لردعه عن تتبع ابنته، ما أشعل رغبة الانتقام لدى المتهم، وبدأ في وضع خطة، تتمثل في رد الصفعة بأداه حادة، فقام بشراء فأس من آر ك بورام، الشهر الماضي، لهذا الغرض. 

    وفى يوم الاثنين الماضي، تلقى مركز شرطة الحرم الجنوبي، اتصالاً بشأن الهجوم، واستعاد السلاح الملطخ بالدماء من موقع الحادث. وذكرت الشرطة أنه تم نقل الضحية إلى مستشفى سافدارجونج، لإصابتها بإصابات خطيرة، بسبب الفأس.

    وقالوا إن قضية بموجب المادة 307 (محاولة القتل)، من قانون العقوبات الهندي، سجلت في إفادة والدة الضحية، وتم النظر في التحقيق. وأضافت الشرطة أنها تعرضت لإصابة بالغة في الرأس، أدت إلي وفاتها خلال العلاج. 

    وقالت شقيقة الضحية، إنها تلقت خبر الهجوم علي شقيقتها من أحد جيرانها، وتابعت: «كنت في المحل، عندما تلقيت الخبر، والدي يدير متجراً كهربائياً، ولدينا متجر فاكهة أيضاً، كانت شقيقتي تعتاد أن تجلس في المحل كل يوم، وقد اعتاد المتهم على مضايقة أختي، وقد قام بتهديدنا أيضاً، قائلاً إنه سيقتلها قبل عيد ميلادها، ولكننا ظننا أنه مجرد تهديد».

    طباعة Email