العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    بوتين يعلن الاتفاق مع بايدن على إعادة سفيري بلديهما إلى موسكو وواشنطن

    أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، اليوم الأربعاء، الاتفاق مع نظيره الأمريكي جو بايدن على إعادة سفيري بلديهما إلى موسكو وواشنطن.

    جاءت هذه التصريحات بعد القمة التي عقدها الرئيسان في مدينة جنيف السويسرية اليوم.

    كان تم سحب السفيرين في الربيع على إثر توترات متزايدة بين موسكو وواشنطن، وتعد خطوة إعادة السفيرين إشارة على التهدئة بين البلدين.

    وتم سحب السفير الروسي، اناتولي انتونوف، من واشنطن للتشاور قبل ثلاثة أشهر، وذلك بعد أن رد الرئيس الأمريكي بالإيجاب على سؤال في مقابلة بشأن ما إذا كان يعتبر بوتين "قاتلا".

    وفرضت الحكومة الأمريكية عقوبات جديدة على روسيا بسبب هجوم سيبراني، وبسبب التدخل في الانتخابات الأمريكية.

    وتنفي موسكو الاتهامات الأمريكية وتصف التدابير العقابية بأنها انتهاك للقانون الدولي، وقد ردت الحكومة الروسية بفرض عقوبات مضادة، وطردت دبلوماسيين أمريكيين.

    وأوعز وزير الخارجية الروسي، الروسي سيرجي لافروف، للسفير الأمريكي جون ساليفان بمغادرة موسكو. وغادر ساليفان موسكو في أبريل الماضي.

    وكان ساليفان صرح آنذاك قائلا:" اعتقد أن من المهم بالنسبة لي أن اتحدث مباشرة مع زملائي الجدد في حكومة بايدن في واشنطن حول الحالة الراهنة في العلاقات الثنائية بين الولايات المتحدة وروسيا".

    وكان السفير أعلن عن أمله في إمكانية العودة إلى روسيا على إثر قمة بوتين-بايدن.

    وكان بوتين صرح قبل وقت وجيز من قمته مع بايدن إن من المنتظر أن تتناول القمة في المقام الأول، مسألة إعادة خلق حوار بين موسكو وواشنطن.

    وعقد بوتين وبايدن قمتهما اليوم في طقس صيفي بفيلا لا جرانج التي تعود إلى القرن الثامن عشر، على بحيرة جنيف.

     

    طباعة Email