خبير يُحذر من «كوفيد 26 و32»

شدد الخبير الأمريكي في الأمراض المعدية وفيروس كورونا، بيتر هوتيز، على ضرورة التحقيق في أصل «كوفيد 19» بدقة، وكيفية تفشيه، محذراً من أن البشرية، قد تواجه «كوفيد 26» وكوفيد 32.

وقال هوتيز، في مقابلة مع شبكة «إن بي سي نيوز»: «هذا ثالث وباء أو جائحة كبرى للفيروس التاجي في القرن الـ21 بعد السارس ومتلازمة الشرق الأوسط التنفسية». وأضاف الخبير: «تخبرنا الطبيعة الأم بما سيحدث، سيكون هناك كوفيد 26 وكوفيد 32، ما لم نفهم منشأ كوفيد 19». واقترح العالم، إرسال علماء الفيروسات وعلماء الأوبئة إلى مدينة ووهان الصينية، للمباشرة على الفور في جمع البيانات والعينات اللازمة، مشيراً إلى أنه سيكون من الصعب الحصول على معلومات حول أصل فيروس كورونا، من دون التعاون مع الصين في هذه القضية.

وأورد هوتيز: «أعتقد أننا فعلاً في حاجة إلى ممارسة ضغط قوي على الصين.. حتى يتمكن فريق من علماء الأوبئة وعلماء الفيروسات البارزين من الوصول من دون عوائق إلى الحيوانات والأشخاص والعينات والمختبرات في الصين». 

طباعة Email
#