مقتل تسعة من رجال الشرطة في هجوم على نقطة تفتيش في إقليم هلمن

قال مسؤول أمني أفغاني: إن تسعة من رجال الشرطة، على الأقل، لقوا حتفهم في هجوم شنه مسلحو طالبان على نقطة تفتيش في إقليم هلمند، جنوبي أفغانستان.

وأضاف المسؤول لوكالة الأنباء الألمانية إن المسلحين نفذوا الهجوم قبل شروق الشمس، واستهدفوا به نقطة التفتيش التي تقع على طريق قندهار-هيرات السريع، في مقاطعة نهر السراج.

ولكن المتحدث الإقليمي باسم الشرطة، محمد زمان هامدارد، قال للصحفيين إن ثلاثة من الشرطة فقط، بينهم مسؤول بارز، قتلوا، وأصيب اثنان آخران في الاشتباكات.

وقال المتحدث باسم حركة طالبان، قاري يوسف أحمدي، في بيان إن «مجاهدين متسللين» نفذوا الهجوم، وإنه تم الاستيلاء على جميع الأسلحة والمعدات التي كانت موجودة في نقطة التفتيش. ويتواصل العنف في أفغانستان رغم محادثات السلام الجارية بين ممثلي الحكومة الأفغانية وحركة طالبان. ولم تحقق محادثات السلام بين الطرفين أي تقدم ملموس، وهددت طالبان باستئناف هجماتها ضد القوات الأمريكية وقوات حلف شمالي الأطلسي (ناتو) في البلاد، حال عدم انسحابها بحلول الأول من مايو المقبل.

طباعة Email