بايدن يتعهد بالرد على كوريا الشمالية في حال التصعيد

أكد الرئيس  الأمريكي جو بايدن اليوم الخميس إن الولايات المتحدة "سترد بالطريقة المناسبة" إذا صعدت كوريا الشمالية تجاربها الصاروخية.

وأضاف في أول مؤتمر صحافي له في البيت الأبيض "نحن نتشاور مع شركائنا وحلفائنا. وستكون هناك ردود فعل اذا اختاروا التصعيد". وتابع أنه "مستعد لإنشاء شكل من أشكال الدبلوماسية" مع كوريا الشمالية لكن "يجب أن تكون مشروطة بالنتيجة النهائية لنزع السلاح النووي".

وأضاف  إنه يعتزم خوض حملة إعادة انتخابه للرئاسة عام 2024.

كما أعلن الرئيس الأمريكي أنّ الولايات المتحدة لا تنوي البقاء "لفترة طويلة" في أفغانستان، لكنّه لفت إلى "صعوبة" الالتزام بمهلة الأول منمايو لانسحاب القوات الأمريكية.

وقال بايدن "ليس في نيتي البقاء هناك لفترة طويلة" وسط تشديده على أنه "سيكون من الصعب الوفاء بموعد الأول من مايو لأسباب استراتيجية".

وأشار  بايدن إلى إنه لا يسعى إلى "مواجهة" مع الصين، مؤكدا في المقابل أن المنافسة ستكون حادة بين القوتين العظميين.

 

 

طباعة Email