شاهد.. حطام طائرة أمريكية يسقط على المنازل والحدائق في دنفر

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

قال أحد أصحاب المنازل في ضاحية برومفيلد في دنفر بولاية كولورادو الأمريكية لأخبار  KMGH-TV  إنه كان يحضر شطيرة في مطبخه عندما سمع صوت حطام ضخم حطم سقف منزله قبل أن يهبط أرضا على بعد قدمين فقط.

وكانت  طائرة تابعة لشركة يونايتد إيرلاينز أصيبت بعطل في المحرك الأيمن بعد وقت قصير من مغادرتها مطار دنفر الدولي في طريقها إلى هونولولو يوم السبت مما أدى إلى تناثر أجزاء منها لكنها عادت بسلام إلى المطار.

وقال متحدث باسم يونايتد ديفيد جونزاليس في بيان: "لم يتم الإبلاغ عن إصابات على متن الطائرة، وسنقوم بمشاركة المزيد من المعلومات عند توفرها ''.

وقالت شركة الطيران إنه كان من المقرر إعادة نقل جميع الركاب على رحلة جديدة إلى هاواي.

وذكرت إدارة الطيران الفيدرالية في بيان: نحن على علم بوجود حطام بالقرب من مسار رحلة الطائرة، يرجى الاتصال بالمسؤولين المحليين وشركة الطيران للحصول على مزيد من المعلومات حول الركاب."

ونشرت إدارة شرطة برومفيلد صوراً على موقع تويتر تظهر قطعة دائرية كبيرة من الحطام تتكئ على منزل في الضاحية على بعد 25 ميلاً شمال دنفر.

يمكن رؤية قطع ضخمة من محرك الطائرة تتناثر أمام المنازل.

وتم العثور على حطام إضافي متناثر عبر حقل عشب في حديقة كومنز ومنطقة نورثمور وريد ليف في برومفيلد.

وقال أحد الركاب ديفيد ديلوشيا من فورت لودرديل بولاية فلوريدا: "بدأت الطائرة تهتز بعنف وبدأنا في الهبوط.. عندما حدث ذلك في البداية، اعتقدت أننا انتهينا."

والتقط ديلوشيا وزوجته محافظهما التي تحتوي على رخص القيادة ووضعاها في جيوبهما ليتم لتعرف عليهما في حال انفجرت الطائرة.

وقال ديلوشيا لصحيفة دنفر بوست: " اعتقدت أننا سنموت في وقت ما لأننا بدأنا في الهبوط مباشرة بعد الانفجار.. أمسكت بيد زوجتي وقلت.. لقد انتهينا ".

وأضاف إن راكبا آخر التقط الفيديو الذي انتشر عبر مواقع التواصل، وأظهر المقطع المحرك وهو يحترق.

وبعد الانفجار بحوالي 30 دقيقة نجحت الطائرة في الهبوط إلى مطار دنفر الدولي. وقال ديلوشيا إنه عانى من "أسوأ اضطراب يمكنك تخيله" خلال تلك اللحظات المروعة.

وقال أحد السكان المحليين، كيران كاين ، لشبكة CNN إنه كان مع أطفاله في مدرسة ابتدائية قريبة عندما حلقت الطائرة. وبعد ثوان، سمعوا دوي انفجار.

وقال قايين "رأينا الطائرة تتراجع، وسمعنا الانفجار الكبير، ونظرنا إلى الأعلى، وكان هناك دخان أسود في السماء.. بدأ الحطام يتساقط، ويتناثر على الأرض ولم يبدو في الوهلة الأولى ثقيلًا للغاية، لكن عندما اقتربنا رأينا قطع معدنية عملاقة في كل مكان".

وأضاف: "لقد فوجئت بأن الطائرة استمرت في الطيران دون انقطاع ولم تغيير مسارها "، وفق "ديلي ميل"..

وقال قايين لشبكة CNN إنه احتمى وأطفاله تحت طبقة متراكمة عندما سقط الحطام.

وتعمل الشرطة على تحديد موقع جميع الحطام، وحثت السكان على عدم نقل أي حطام عثروا عليه، بانتظار وصول المسؤولين من المجلس الوطني لسلامة النقل.

وقالت شركة يونايتد في بيان إنه لم ترد أنباء عن وقوع إصابات على متن الرحلة رقم 328 التي كانت تقل 231 راكبا وطاقما مؤلفا من عشرة أفراد.

ونشرت شرطة برومفيلد بولاية كولورادو صورا لقطع تطايرت من الطائرة البوينغ 777-200 لكن لم ترد تقارير فورية عن أي إصابات على الأرض.

 

طباعة Email