العثور على تسرب نفطي يعتقد أنه من الطائرة المحطمة

إندونيسيا تحدد موقعي الصندوقين الأسودين للطائرة المنكوبة

 أعلن رئيس اللجنة الوطنية لسلامة النقل في إندونيسيا سويرجانتو تجاهجونو اليوم الأحد تحديد موقعي الصندوقين الأسودين لطائرة سريويجايا إير المنكوبة بعد بحث استمر يوما.

وقال قائد الجيش هادي تجاهجانتو أن السلطات تأمل في انتشال الصندوقين قريباً.

من جهة أخرى، عثر سلاح الجو الإندونيسي على تسرب نفطي، يزعم أنه من طائرة الركاب المحطمة، التابعة لشركة "سريويجايا" للطيران، بجنوب جزيرة "لاكي" بمنطقة "جزر سيريبو" في جاكرتا، طبقا لما ذكرته وكالة "أنتارا نيوز" الإندونيسية للأنباء اليوم الأحد.

وقال مساعد رئيس أركان سلاح الجو، المارشال هنري الفياندي بقاعدة "حليم بيرداناكوسوما" الجوية ، بعد إجراء عملية مراقبة جوية اليوم الأحد "يمكن أن نرى التباين في الألوان على سطح البحر.. أعتقد أنه تسرب نفطي".

وكان قائد الجيش الإندونيسي قد قال في وقت سابق إن غواصي سلاح البحرية عثروا على أجزاء من طائرة ركاب فُقدت بعد إقلاعها من مطار جاكرتا.

وقال قائد القوات المسلحة، المارشال هادي تجيجانتو، إن الحطام الذي عثر عليه رجال الضفادع البشرية يشمل قطعًا من الطائرة وسترات نجاة وأجزاء تحمل رقم التسجيل.

وأضاف "تلقينا تقريرا من فريق الغوص بأن الرؤية تحت الماء كانت جيدة، مما سمح باكتشاف عدد من أجزاء الطائرة".

وقالت الإدارة الطبية لشرطة جاكرتا إنها حصلت على أكياس من قوارب بحث وإنقاذ، تحتوي على أشياء، يعتقد أنها من الطائرة وأشلاء آدمية .

 وأضاف الجيش أنه ينشر أيضا عدة سفن حربية ومروحيات للمساعدة في البحث.

وأظهرت البيانات من خدمة الإنترنت السويدية "فلايت رادار 24" أن الطائرة فقدت فجأة سرعتها وارتفاعها بعد نحو أربع دقائق من الإقلاع.

وقالت شركة "سريويجايا إير" الإندونيسية للطيران إن الطائرة التابعة لها تأجلت لمدة 30 دقيقة بسبب سوء الأحوال الجوية.

وشهدت إندونيسيا سلسلة من حوادث تحطم الطائرات في العقد الماضي، بما في ذلك كارثة لاين إير التي أودت بحياة 189 شخصا في عام 2018 وأثارت غضبا عالميا ضد طائرة بوينج الجديدة "737 ماكس". وفي ديسمبر 2014، سقطت طائرة تابعة لشركة"إير آشيا جروب" في بحر جاوة وعلى متنها 162 شخصا.

يذكر أن إندونيسيا المكونة من آلاف الجزر شهدت انتعاشا في شركات الطيران منخفضة التكاليف في أعقاب تحرير صناعة الطيران في مطلع الألفية.

وفي عام 2018، رفع الإتحاد الأوروبي حظرا على شركات الطيران الإندونيسية، الذي تم فرضه في عام 2007، في أعقاب سلسلة من حوادث الطيران المميتة.

كلمات دالة:
  • إندونيسيا،
  • الطائرة النكوبة،
  • الصندوق الأسود
طباعة Email
تعليقات

تعليقات