رئيس الوزراء الكويتي يقدم استقالة الحكومة

أحمد نواف الأحمد الصباح يترأس اجتماع مجلس الوزراء الكويتي | كونا

ت + ت - الحجم الطبيعي

قدم رئيس الوزراء الكويتي الشيخ أحمد نواف الأحمد الصباح أمس استقالة الحكومة إلى ولي عهد الكويت الشيخ مشعل الأحمد الصباح. وأفادت وكالة الأنباء الكويتية «كونا»، بأن رئيس الوزراء اتخذ هذه الخطوة «نتيجة لما آلت إليه العلاقة بين السلطتين التنفيذية والتشريعية.. معرباً عن حكمة ولي العهد المعهودة باتخاذه ما يراه محققاً للمصلحة العليا للبلاد».

وعقد مجلس الوزراء الكويتي اجتماعه الأسبوعي أمس برئاسة الشيخ أحمد نواف الأحمد الصباح.

من جهة أخرى، اطلع مجلس الوزراء على توصية لجنة الشؤون الاقتصادية الوزارية بشأن مشروع قانون بربط ميزانية الوزارات والإدارات الحكومية ومشاريع قوانين بربط ميزانيات الهيئات الملحقة ومشاريع قوانين بربط ميزانيات المؤسسات المستقلة للسنة المالية 2023 /‏‏ 2024 وقرر المجلس الموافقة على مشروعات القوانين ورفعها إلى أمير الكويت الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح تمهيداً لإحالتها إلى مجلس الأمة.

ثم بحث مجلس الوزراء الكويتي الشؤون السياسية في ضوء التقارير المتعلقة بمجمل التطورات الراهنة في الساحة السياسية على الصعيدين العربي والدولي، وفي هذا الصدد، أعرب مجلس الوزراء الكويتي عن إدانته واستنكاره الشديدين لقيام أحد المتطرفين بحرق نسخة من المصحف الشريف أمام مبنى سفارة الجمهورية التركية في العاصمة السويدية استوكهولم والذي يشكل استفزازاً لمشاعر المسلمين حول العالم، داعياً المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته لوقف مثل هذه الأعمال المرفوضة ونبذ كافة أشكال الكراهية والتطرف ومحاسبة مرتكبيها والعمل على عدم الربط بين السياسة والدين ونشر قيم الحوار والتسامح والتعايش السلمي بين الشعوب ومنع أي شكل من أشكال الإساءة لكافة الأديان السماوية.

طباعة Email