إشادة بتقدم الإمارات في تمكين المرأة

ت + ت - الحجم الطبيعي

أشاد المشاركون في ندوة «إشراك البرلمانات في تنفيذ اتفاقية سيداو للقضاء على التمييز ضد المرأة»، بمستوى التقدم الذي حققته دولة الإمارات في مجالات تمكين المرأة، خاصة في العمل البرلماني، مؤكدين أن الإمارات تعد من بين أربع دول على مستوى العالم الأكثر تمثيلاً للنساء في البرلمان. وشاركت الشعبة البرلمانية للمجلس الوطني الاتحادي، ممثلة بميرة سلطان السويدي ومروان عبيد المهيري عضوي المجلس، عضوي مجموعة الشعبة في الاتحاد البرلماني الدولي، في ندوة «إشراك البرلمانات في تنفيذ اتفاقية سيداو للقضاء على كافة أشكال التمييز ضد المرأة».

واستعرض عضوا المجلس في الندوة التي نظمها الاتحاد البرلماني الدولي بالتعاون مع اتفاقية الأمم المتحدة «سيداو» جهود دولة الإمارات في تمكين المرأة، وأشارا إلى أن الإمارات في ظل القيادة الرشيدة تولي اهتماماً خاصاً بتمكين المرأة والشباب، وتم رفع نسبة تمثيل المرأة الإماراتية في المجلس الوطني الاتحادي إلى «50 %»، انطلاقاً من النهج الثابت لقيادة الدولة وإيمانها بالدور الهام للمرأة في التنمية والتطور والازدهار.

وناقشت الندوة - التي عقدت عن بعد - دور البرلمانات في متابعة تطبيق الحكومات لاتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة، من خلال ترجمة الاتفاقية لقوانين وتشريعات تتضمن المساواة بين الجنسين، وحماية المرأة وحقوقها.

طباعة Email