الإمارات تدين القصف على كردستان العراق

ت + ت - الحجم الطبيعي

أدانت دولة الإمارات بشدة، القصف الذي استهدف إقليم كردستان شمالي العراق، وأسفر عن سقوط قتلى وجرحى. وأكدت وزارة الخارجية والتعاون الدولي، في بيان لها، أن دولة الإمارات تعرب عن التضامن مع العراق الشقيق، في الإجراءات التي يتخذها لحماية سيادته واستقراره، مؤكدة حرصها على استتباب الأمن والاستقرار فيه.

قصف

وقتل شخص وأصيب ثمانية أكراد على الأقل، جراء قصف صاروخي إيراني، استهدف مقرات أحزاب كردية في إقليم كردستان شمال العراق، الاثنين الماضي. وقال قائم مقام قضاء كويسنجق: «قتل شخص وأصيب ثمانية بجروح، جراء قصف إيراني بخمس صواريخ، استهدف مقراً للحزب الديمقراطي الكردستاني الإيراني»، يقع في محافظة أربيل. وأكد بيان لوزارة صحة الإقليم، مقتل شخص وإصابة ثمانية بجروح جراء القصف.

وأدانت وزارة الخارجية العراقية، القصف الإيراني الذي استهدف محافظتي أربيل والسليمانية في إقليم كردستان العراق، مؤكدة أنها ستتخذ إجراءات دبلوماسيّة عالية المستوى.

وذكرت الوزارة في بيان لها، أن «وزارة الخارجية تدين، وبعباراتٍ شديدة ومُكَرَّرة، ما أقدَمَ عليه الجانب الإيراني من قصفٍ مدفعيٍّ وبالطائرات المُسيَّرة، على عدد من مناطق إقليم كُردستان العراق، والتي أوقعت العديد من المواطنين الآمنين بين شهيد وجريح».

وأكدت وزارة الخارجية العراقية في بيانها: «سنتخذ إجراءات دبلوماسيَّة عالية المستوى في هذا الجانب، غير متوانية عن حفظ وصون سيادة العراق، وبما يُعَزِّز أمن شعبه».

دعم

من جهتها، دانت الجامعة العربية، تجدد القصف الإيراني على الأراضي العراقية في إقليم كردستان، وأعلنت عن موقفها الداعم للحكومة العراقية في جميع الإجراءات التي ستتخذها. وقال الناطق باسم الجامعة العربية، جمال رشدي، في بيان «ندين تجدد القصف الإيراني على عدّة مناطق بإقليم كردستان، والذي أسفر عن سقوط عدد من الشهداء والجرحى».

وأضاف رشدي «تدعم الجامعة العربية كافّة الإجراءات التي تتخذها الحكومة العراقية في سبيل صيانة سيادة العراق، والتّصدي لكافّة الانتهاكات الإقليمية التي تستهدف أمنه واستقراره». وذكر أنَّ «هذا السلوك الإيراني لا يُشكلُ تعدياً سافراً على سيادة العراق واستباحة أراضيه فحسب، بل إنّه يزعزع أمن واستقرار المنطقة برمّتها».

انتهاك صارخ

في الأثناء، شدد البرلمان العربي على أن «الاعتداء الغاشم يمثل انتهاكاً صارخاً لكافة المواثيق والأعراف الدولية، ولسيادة العراق، ولمبادئ وقواعد حسن الجوار، مؤكداً على رفضه التام للإرهاب بجميع أشكاله ومظاهره».

وأكد البرلمان العربي، تضامنه مع جمهورية العراق، لتحقيق الأمن والاستقرار والحفاظ على سيادة الأراضي العراقية، معرباً عن خالص التعازي لذوي الضحايا الأبرياء، والتمنيات بالشفاء العاجل لكافة المصابين. كما أدان الاتحاد الأوروبي في بيان بأشد العبارات القصف على إقليم كردستان العراق، معتبراً أن القصف ينتهك سيادة وسلامة العراق.

طباعة Email