4 قتلى وعشرات المصابين و2.2 مليون منزل بلا كهرباء

تضامن إماراتي مع ضحايا زلزال اليابان

قطار سريع يخرج عن مساره جراء الزلزال / أ.ب

ت + ت - الحجم الطبيعي

عبّرت الإمارات عن تعازيها الصادقة وتضامنها مع اليابان الصديقة في ضحايا الزلزال الذي ضرب الساحل الشمالي الشرقي لليابان قبالة فوكوشيما، ما أسفر عن وقوع قتلى وإصابات. وأعربت وزارة الخارجية والتعاون الدولي عن خالص تعازيها ومواساتها إلى الحكومة اليابانية والشعب الياباني الصديق، وإلى أهالي وذوي الضحايا، وتمنياتها بالشفاء العاجل للمصابين.

وأسفر زلزال قوي بلغت قوته 7.4 درجات في منطقة فوكوشيما عن مقتل أربعة أشخاص على الأقل وإصابة أكثر من 200 آخرين، كما أدى الزلزال إلى انقطاع الكهرباء عن أكثر من 2.2 مليون منزل بشكل مؤقت بما في ذلك نحو 700 ألف في طوكيو، وأجبر المصانع على تعليق عملياتها، مما زاد من الصعوبات التي تواجه مصنعي الهواتف الذكية والإلكترونيات والسيارات بأنحاء العالم، كما وانكسرت بعض مواسير المياه، ما دفع رئيس الوزراء فوميو كيشيدا إلى أن يطلب من الجيش المساعدة في إمداد مياه الشرب.



مدة طويلة


ودمر الزلزال الذي كانت مدته طويلة على نحو استثنائي المباني والأضرحة والطرقات. وخرج قطار فائق السرعة يحمل نحو مئة شخص عن القضبان، ولكن وسائل الإعلام لم تتحدث عن أي إصابات.

وانهار أكثر من 20 شاهد قبر في معبد في مدينة ميناميسوما بما في ذلك تلك التي تعود لضحايا الزلزال وموجات المد العاتية تسونامي اللذين وقعا في 2011.

وانهارت أجزاء من واجهات المباني في بعض المناطق وأظهرت لقطات بثها التلفزيون سقفاً من القرميد وانهار على سيارة متوقفة وعمال يفحصون طرقاً سريعة متشققة.

وقال رئيس الوزراء فوميو كيشيدا إن الحكومة في حالة تأهب قصوى تحسباً لوقوع هزات أخرى قوية، فيما ذكرت هيئة الأرصاد الجوية اليابانية أن الزلزال وقع على عمق 60 كيلومتراً قبالة ساحل فوكوشيما.
 

طباعة Email