قرقاش: محمد بن سلمان قائد طموح يدرك أهمية إرث بلاده التاريخي

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

أكّد معالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش، المستشار الدبلوماسي لصاحب السمو رئيس الدولة، أنّ مقابلة ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان مع مجلة «أتلانتك» الأمريكية حافلة بالرسائل والمضامين. وكتب معاليه في تغريدة عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: «مقابلة سمو الأمير محمد بن سلمان الشاملة مع مجلة «الأتلانتك» حافلة بالمضامين والرسائل التي تم طرحها بكل قناعة وواقعية، قائد طموح يدرك أهمية الإرث التاريخي لبلاده وعلاقاتها الخارجية وركائز استقرارها ضمن نظرة مستقبلية تواكب العصر وتنطلق بالمملكة نحو مزيد من التنمية والتطور».

تشخيص صريح

وأضاف معاليه في تغريدة ثانية: «حديث ولي العهد السعودي انطوى على تشخيص صريح وشامل للواقع السياسي والاقتصادي والاجتماعي وكيفية البناء على مكامن القوة ومعالجة التحديات بحكمة ودراية بآليات التغيير الإيجابي، الأمير محمد بن سلمان يخاطب العقل بمنطق الواثق بأن الأوطان تُبنى بالعمل والإنجاز واستشراف المستقبل».

يذكر أنّ ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، أجرى مقابلة مع مجلة أتلانتك الأمريكية، شدّد فيها على أنه لا يحق لأحد التدخل في شؤون المملكة الداخلية.

وأضاف الأمير محمد بن سلمان خلال المقابلة، أن السعودية تغيرت عما كانت عليه قبل سبع سنوات، لافتاً إلى أن التطور الاجتماعي يسير بالاتجاه الصحيح، وفق معايير الشعب ومعتقداته. كما أكد أن الإصلاحات الخاصة بالمرأة السعودية أتت من أجل البلاد، وليست استرضاء لأحد.

وشدد على أن جماعة الإخوان لعبت دوراً ضخماً في صناعة التطرف، وأنتجت زعيم القاعدة أسامة بن لادن وأيمن الظواهري. وأكد أن نظام الحكم في المملكة ومشاريع رؤية 2030 والسياسات التي تتبناها المملكة والإصلاحات التي تنفذها ساهمت جميعاً في قوة المملكة، وأن تكون من أسرع البلدان نمواً في العالم. وأضاف: «السعودية عضو في مجموعة العشرين، بإمكانك رؤية ترتيبنا قبل خمس سنوات، كنا قريبين من المرتبة 20، أما اليوم فنحن على وشك الوصول إلى المرتبة 17 بين دول مجموعة العشرين، ونطمح للوصول إلى مرتبة أعلى من المرتبة 15 بحلول 2030».

طباعة Email