00
إكسبو 2020 دبي اليوم

الإمارات مساهم رئيسي في جهود العالم للقضاء على الفقر

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد مساعد وزير الخارجية والتعاون الدولي لشؤون التنمية الدولية، سلطان محمد الشامسي، تكريس دولة الإمارات جهوداً كبيرة لمساعدة المحتاجين في كل أنحاء العالم في الحصول على الحاجات الأساسية كالصحة والتعليم والمياه ومعالجة سوء التغذية، في إطار دعم أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة للقضاء على الفقر في كل مكان.

وقال الشامسي، إن اليوم العالمي للقضاء على الفقر الذي يصادف 17 أكتوبر، يمثّل فرصة لتعزيز الجهود الدولية لوضع حد للمعاناة التي يسببها الفقر المدقع.

وأضاف الشامسي في بيان: «امتداداً لنهجها الإنساني في إطار تحسين نوعية حياة المجتمعات، تعمل دولة الإمارات مع شركائها الدوليين، لتقديم المساعدة لأكثر من مليار شخص يعيشون في فقر شديد، وإدراكاً منها بوجود صلة كبيرة بين القضاء على الفقر وتحسين الأمن والاستقرار والازدهار، تؤمن دولة الإمارات إيماناً راسخاً بضرورة تضافر جهود المجتمع الدولي للوفاء بالالتزامات المشتركة للقضاء على الفقر، وتعد الإمارات مساهماً رئيسياً في العديد من المبادرات العالمية المعنية بالقضاء على الفقر».

ولفت الشامسي، إلى أنه في إطار تحقيق هذا الهدف الذي يمثل أحد أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة، ركّزت دولة الإمارات على تحسين جودة التعليم، وتعزيز النمو الاقتصادي، وخلق فرص العمل، وتطوير أسواق العمل المحلية، وتشجيع ريادة الأعمال.

التزام

وقال الشامسي: «بينما تستعد دولة الإمارات للاحتفال بمرور 50 عاماً على تأسيسها، فإنّها تؤكّد التزامها بدعم الأهداف التنموية المستدامة للدول الشريكة وكمانح فاعل عالمياً، ستعمل على تعزيز الشراكات مع المنظمات الدولية، والبحث عن فرص لإشراك القطاع الخاص كعنصر حاسم في تحقيق أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة، بما يعكس نموذجها التنموي الذي يضع نهج التعددية والتعاون في صدارة الأولويات الاستراتيجية، تؤمن الإمارات إنه لا يمكن القضاء على الفقر إلا من خلال مضافرة الجهود وتمكين المحتاجين لعيش حياة صحية وذات جودة عالية».

طباعة Email