00
إكسبو 2020 دبي اليوم

وزير خارجية إسرائيل في أول زيارة إلى البحرين

حمد بن عيسى: السلام خيارنا الاستراتيجي

أكد العاهل البحريني، الملك حمد بن عيسى، أن السلام خيار استراتيجي للمملكة، وأن رؤيتها ونهجها، يقومان على تعزيز قيم التفاهم والحوار والتعاون والتعايش السلمي، والتسامح والتقارب بين الشعوب.

جاء ذلك خلال استقباله أمس، في قصر الصخير، وزير خارجية إسرائيل، يائير لابيد.

وخلال اللقاء، رحب الملك حمد بن عيسى، بلابيد، واستعرض معه مسار العلاقات الثنائية، والخطوات التي تسهم في تعزيز مجالات التعاون بين البلدين، وذلك في ضوء توقيع إعلان تأييد السلام، واتفاق مبادئ إبراهيم، معرباً عن ترحيبه بافتتاح سفارة إسرائيل في البحرين.

وأكد العاهل البحريني خلال اللقاء، أن التوقيع على هذه الاتفاقات، إنجاز تاريخي مهم، على طريق تحقيق السلام العادل والدائم والشامل في منطقة الشرق الأوسط، وتلبية تطلعات شعوبها في الأمن والاستقرار والازدهار. كما أكد أن السلام خيار استراتيجي لمملكة البحرين، وأن رؤية المملكة ونهجها، يقومان على تعزيز قيم التفاهم والحوار والتعاون والتعايش السلمي، والتسامح والتقارب بين الشعوب، وأن البحرين تحرص على دعم ومساندة كل الجهود، من أجل تحقيق السلام والاستقرار، والتنمية التي تصب في مصلحة الجميع.

وأعرب الملك حمد بن عيسى، عن تقديره لدور الولايات المتحدة في التوصل إلى اتفاقات السلام، ومساعيها في دفع جهود إحلال السلام في المنطقة، من أجل مستقبل أكثر ازدهاراً واستقراراً، لصالح جميع شعوبها.

ووصف لابيد لقائه بملك البحرين بـ «التاريخي». وكان قد كتب لحظة وصوله في تغريدة باللغتين العربية والعبرية «وصلنا إلى البحرين. فخور جداً بتمثيل إسرائيل في أول زيارة رسمية وتاريخية إلى المملكة».

مؤتمر صحافي

وعقد لابيد مؤتمراً صحافياً مع نظيره البحريني عبد اللطيف الزياني تم خلاله التوقيع على مذكرات تفاهم، وقال لابيد إن افتتاح سفارتين في البلدين «سيرمز للتعاون الدبلوماسي بيننا».

بدوره، أكد الزياني أن زيارة وزير الخارجية الإسرائيلي «تأتي على أساس التقدم الكبير الذي أحرزناه بالفعل، وتؤكد مرة أخرى رغبتنا المشتركة في نشر السلام والاستقرار والتعاون في جميع أنحاء الشرق الأوسط».

رحلة جوية

في الأثناء وبالتزامن، هبطت أمس، أول رحلة جوية تجارية بين البحرين وإسرائيل في مطار بن غوريون. وتحمل الرحلة الرقم 972، وهو رمز الهاتف الدولي لإسرائيل.

طباعة Email