العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    الإمارات تدين محاولة الحوثي استهداف خميس مشيط بطائرة مفخّخة

    أعربت دولة الإمارات عن إدانتها واستنكارها الشديدين لمحاولات ميليشيا الحوثي الإرهابية، استهداف المدنيين والأعيان المدنية أمس، بطريقة ممنهجة ومتعمدة في خميس مشيط في المملكة العربية السعودية الشقيقة، بطائرة بدون طيار مفخخة، اعترضتها قوات التحالف. وأكدت الإمارات في بيان صادر عن وزارة الخارجية والتعاون الدولي أن استمرار هذه الهجمات الإرهابية لجماعة الحوثي يعكس تحديها السافر للمجتمع الدولي واستخفافها بجميع القوانين والأعراف الدولية.

    موقف فوري

    وحضت الوزارة المجتمع الدولي على أن يتخذ موقفاً فورياً وحاسماً لوقف هذه الأعمال المتكررة التي تستهدف المنشآت الحيوية والمدنية وأمن المملكة، وإمدادات الطاقة واستقرار الاقتصاد العالميين، مؤكدة أن استمرار هذه الهجمات في الآونة الأخيرة يعد تصعيداً خطيراً، ودليلاً جديداً على سعي هذه الميليشيات إلى تقويض الأمن والاستقرار في المنطقة.

    وجدّدت الوزارة تضامن دولة الإمارات الكامل مع المملكة إزاء هذه الهجمات الإرهابية، والوقوف معها في صف واحد ضد كل تهديد يطال أمنها واستقرارها، ودعمها في كل ما تتخذه من إجراءات لحفظ أمنها وسلامة مواطنيها والمقيمين على أراضيها.

    وأكد البيان أن أمن الإمارات وأمن المملكة كل لا يتجزأ، وأن أي تهديد أو خطر يواجه المملكة تعتبره الدولة تهديداً لمنظومة الأمن والاستقرار فيها.

    وأعلن تحالف دعم الشرعية في اليمن، أمس، أن الدفاعات الجوية السعودية اعترضت مسيرة مفخخة أطلقتها الميليشيا الحوثية الإرهابية باتجاه خميس مشيط. وشدد في بيان على أن الميليشيا الحوثية مستمرة بمحاولات استهداف المدنيين والأعيان المدنية. كما أعلن أن قواته تتخذ الإجراءات العملياتية لحماية المدنيين وجميع الأعيان من أية محاولات عدائية.

    يشار إلى أن الدفاعات السعودية كانت اعترضت ودمرت طائرة مسيّرة مفخخة، أطلقتها ميليشيا الحوثي باتجاه خميس مشيط أيضاً أول من أمس الثلاثاء.

    إجراءات ضرورية

    وأكد التحالف حينها استمرار الميليشيا الحوثية العدائية بمحاولات استهداف المدنيين، مشدداً على اتخاذ كافة الإجراءات الضرورية. ويشار أيضاً إلى أنه منذ فترة تواصل تلك الميليشيا محاولاتها استهداف أعيان مدنية واقتصادية في المملكة، في محاولات أثارت إدانات عدة دول عربية وغربية، شددت على وقوفها إلى جانب المملكة وأمنها، شاجبة هجمات الحوثيين الإرهابية.وتأتي تلك المحاولات الحوثية المتكررة والمتصاعدة خلال الفترة الأخيرة، في وقت تحاول الأمم المتحدة إرساء وقف لإطلاق النار في اليمن، من أجل إعادة إطلاق المفاوضات، بغية التوصل إلى حل سلمي للنزاع المتواصل منذ سنوات.

    طباعة Email