العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    الإمارات ترسل 60 ألف جرعة من لقاح كوفيد19 إلى سقطرى

    أرسلت دولة الإمارات 60 ألف جرعة من اللقاحات المضادة لفيروس "كوفيد-19" إلى سقطرى، لتعزيز جهود التصدي للجائحة في الأرخبيل، وذلك عبر ذراعها الإنساني هيئة الهلال الأحمر الإماراتي.

    وبدعم من الهيئة تجري حاليا الترتيبات لتنظيم حملة تطعيم مجانية ضد فيروس كورونا بمستشفى خليفة بن زايد في سقطرى تستهدف جميع سكان الأرخبيل.

    وتهدف هذه الشحنة من المساعدات الطبية إلى توفير حماية أكبر للشرائح الضعيفة وكبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة، وتجعل من سقطرى أول محافظة يمنية تحظى بتوفير اللقاحات لجميع السكان دون استثناء .

    وتأتي هذه الخطوة تعزيزا للجهود التي تضطلع بها دولة الإمارات للحد من انتشار جائحة "كوفيد-19"، وانطلاقا من دورها الإنساني والريادي في مكافحة الجائحة.

    ويجري تقديم اللقاحات لأهالي سقطرى من قبل دولة الإمارات بالتزامن مع تقديمها لسكان الإمارات أنفسهم ما يؤكد الأولوية التي تعطيها الإمارات للشعب اليمني ضمن مبادراتها الإنسانية والتنموية إقليميا ودوليا، وهذا بدوره يجسد الروابط التاريخية بين سكان الأرخبيل والشعب الإماراتي، ما أهل الإمارات لتكون الداعم الأول للجزيرة وأهلها حتى قبل الأحداث الراهنة في اليمن.

    ومن شأن هذه اللقاحات أن تساهم في تعزيز الإجراءات الوقائية والاحترازية وسط الأهالي هناك والحد من تفشي الجائحة، في ظل ظهور سلالات جديدة، وللمساعدة في بلوغ مرحلة التعافي من الأزمة الصحية الراهنة.

    وتجسد هذه المبادرة الصحية والإنسانية نهج دولة الإمارات العربية المتحدة وجهودها المستمرة في مساندة الشعب اليمني وتقديم العون له في المجالات كافة.

    وفي هذا الصدد تضطلع الإمارات بجهود كبيرة منذ سنوات عديدة في سقطرى في مختلف النواحي وفي مقدمتها الاهتمام بالجانب الصحي لسكان الجزيرة، حيث تم إنشاء مستشفى الشيخ خليفة بن زايد في العام 2012 لتقديم الرعاية الصحية اللازمة لأهالي سقطرى.

    كما تأتي هذه المبادرة بالتزامن مع الجهود التي تبذلها مؤسسة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية في مختلف القطاعات الحيوية والتي كان لها أكبر الأثر في توفير الخدمات الضرورية لسكان الأرخبيل.

    طباعة Email