العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    الإمارات: نتطلع للعمل مع حكومة إسرائيل الجديدة لدفع السلام وتعزيز التسامح

    هنأت وزارة الخارجية والتعاون الدولي في الإمارات، رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت ووزير الخارجية يائير لابيد على تشكيل الحكومة الجديدة. وقالت الوزارة في تغريدة على حسابها الرسمي عبر موقع «تويتر»: «نتطلع للعمل مع الحكومة الإسرائيلية الجديدة لدفع السلام الإقليمي، وتعزيز التسامح والشروع في حقبة جديدة من التعاون في التكنولوجيا والتجارة والاستثمار».

    والأحد، صوّت الكنيست على منح الحكومة الإسرائيلية الجديدة برئاسة نفتالي بينيت ويائير لابيد، الثقة، بعد حصولها على 60 صوتاً مقابل 59 صوتاً.

    في الأثناء، أعلن الرئيس الأمريكي جو بايدن في بيان أنّه «يتطلّع إلى العمل» مع بينيت «لتعزيز كلّ أوجه العلاقة الطويلة والوثيقة بين بلدينا». وأضاف «ليس لدى إسرائيل صديق أفضل من الولايات المتحدة. إنّ العلاقات بين شعبينا هي الدليل على القيم التي نتقاسمها وعلى عقود من التعاون الوثيق».

    وقال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في رسالة نشرها الكرملين «آمل أن يسهل عملك على رأس الحكومة مرحلة جديدة من التعاون الثنائي البناء في جميع المجالات». وأضاف «لا شك في أن هذا يمثل فائدة حيوية لشعبينا»، معتبراً أن التعاون الروسي الإسرائيلي سيعزز «السلام والأمن والاستقرار في الشرق الأوسط».

    الاتحاد الأوروبي

    وهنأ رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشال رئيس الوزراء الإسرائيلي الجديد نفتالي بينيت، وكتب على حسابه في تويتر «تهانينا لرئيس الوزراء نفتالي بينيت، ونائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية يائير لبيد، على أداء الحكومة الإسرائيلية الجديدة القسم». وأكد «التطلع إلى تعزيز الشراكة بين الاتحاد الأوروبي وإسرائيل من أجل ازدهار مشترك ونحو سلام واستقرار إقليمي دائم».

    وأعلن وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان أن «فرنسا مستعدة لمواكبة أي جهد يسمح باستئناف الحوار بين الإسرائيليين والفلسطينيين للتوصل إلى تسوية عادلة ودائمة للنزاع في إطار حل الدولتين». وأضاف «تؤكد فرنسا تصميمها على العمل مع الحكومة الجديدة» مذكراً بـ «تمسكه الثابت بأمن دولة إسرائيل».

    وأعلنت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل في رسالة موجهة إلى بينيت نشرتها المتحدثة باسمها على تويتر «ترتبط ألمانيا وإسرائيل بصداقة فريدة نود تعزيزها أكثر. ومن هذا المنطلق أتطلع إلى التعاون معكم بشكل وثيق».

    وأعلن وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب أنه «يتطلع إلى مواصلة التعاون في مجالات الأمن والتجارة والتغير المناخي والعمل معاً لضمان السلام في المنطقة».

    وأعلن رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو أنّ الصداقة بين كندا وإسرائيل وثيقة و«تُوحّدهما قيم ديمقراطية مشتركة، وتقليد طويل من التعاون، وعلاقات ديناميكيّة بين شعبيهما». وأشار إلى أنّ أوتاوا «تظلّ ملتزمة بشدّة بحلّ على أساس دولتَين».

    طباعة Email