مساعدات إماراتية تغيث حضرموت على أبواب رمضان

على أبواب شهر مضان المبارك، وصلت إلى مطار الريان الدولي بمحافظة حضرموت شرقي اليمن، طائرة مساعدات إماراتية، تحمل على متنها 29 طناً من المساعدات الغذائية المتنوعة مقدمة من دولة الإمارات العربية المتحدة، دفعة أولى إلى سكان محافظة حضرموت.

ويأتي وصول هذه الطائرة الإغاثية امتداداً للجسر الإغاثي الجوي والبحري والبري، الذي تسيره دولة الإمارات العربية المتحدة، عبر ذراعها الإنسانية هيئة الهلال الأحمر إلى محافظة حضرموت، التي رصدت ضمن أجندتها تنفيذ حزمة من المشاريع الإنسانية والتنموية، دعماً لليمن وشعبها عبر قطاعات عدة، تتصل بحياة الناس ومعيشتهم.

وأكدت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي في بلاغ صحافي أن وصول هذا الدعم يأتي ضمن استمرار دعم المدن والمديريات المحررة؛ ومن ضمنها محافظة حضرموت، والوقوف إلى جانب الأهالي، للتخفيف من وطأة الظروف الاقتصادية الصعبة، التي تعاني منها البلاد.

وبلغ إجمالي السلال الغذائية، التي قدمتها دولة الإمارات العربية المتحدة لأهالي محافظة حضرموت، خلال العام الجاري، 4099 سلة غذائية تزن 175 طناً و437.2 كيلوغراماً، استفاد منها 20 ألفاً و495 فرداً من الأسر المحتاجة والمتضررة في عدد من المناطق المستحقة داخل المحافظة.

طباعة Email