أمير الكويت: نأمل أن تشهد جلسة "الأمّة" غداً تعاوناً مثمراً

3

أعرب أمير الكويت، الشيخ نواف الأحمد، عن أمله بأن تشهد جلسة مجلس الأمة، المقرر عقدها غداً الثلاثاء، تعاوناً مثمراً بين السلطتين التشريعية والتنفيذية، بعيداً عن أي توترات، وتمكين الحكومة من أداء القسم، وفقاً لما يقتضيه الدستور، وإعطاء سمو الشيخ صباح الخالد، رئيس مجلس الوزراء والحكومة، الفرصة الزمنية الكافية لممارسة دورها ومسؤولياتها، خاصة في ظل الظروف التي يمر بها الوطن والمنطقة بأسرها.

وشدد أمير الكويت، على الحاجة الماسة للتعاون البنّاء بين السلطتين، ووضع المصلحة العليا للوطن فوق أي اعتبار، داعياً إلى احترام القضاء، لا سيما أحكام المحكمة الدستورية، والالتزام بأحكام الدستور، وخاصة المادة الخمسين منه، المتعلقة بالفصل بين السلطات، مؤكداً سموه التمسك بالمسيرة الديمقراطية والمحافظة عليها، معرباً عن ثقته بأبنائه النواب، وبحرصهم على تجاوز هذه المرحلة بحكمة ووعي، ليتسنى توجيه كافة الجهود والطاقات لتحقيق كل ما ينشده الوطن والمواطنين من نمو وتقدم وازدهار.

وكان أمير الكويت، أصدر مرسوماً مطلع الشهر الجاري، بالموافقة على تشكيلة الحكومة الجديدة، بعد أن رفع إليه رئيس الوزراء، الشيخ صباح الخالد الحمد الصباح، أسماء وزرائه الجدد لإقرارها.

طباعة Email