القوات المشتركة تحقق انتصارات غربي مأرب

شنت القوات اليمنية المشتركة هجوماً مضاداً في جبهات غربي مأرب، واستعادت عدداً من المواقع التي كانت تقدمت فيها الميليشيا وكبدتها خسائر كبيرة في الأفراد والعتاد في نهاية الأسبوع الأول من الهجوم الذي بدأته الميليشيا على المحافظة، كما كبدت القوات المشتركة في الساحل الغربي عناصر الميليشيا خسائر كبيرة في مواجهات على أطراف محافظة إب.

ووفق مصادر عسكرية في محور مأرب فإن القوات المشتركة المسنودة بالقبائل نفذت منذ فجر أمس هجوماً معاكساً واسعاً، رداً على هجوم الميليشيا الحوثية، في جبهات هيلان، والمخدرة، وصرواح، تمكنت فيه من إحراز تقدمات ميدانية كبيرة، وكبدت الميليشيا عشرات القتلى والجرحى، كما دمرت آليات عسكرية مختلفة تابعة للميليشيا، بمشاركة واسعة من مقاتلات تحالف دعم الشرعية التي نفذت ضربات محكمة على تعزيزات ميليشيا التمرد والانقلاب الحوثية.

وحسب المصادر استهدفت مدفعية القوات المشتركة مواقع وتجمعات للميليشيا الحوثية في الجبهة، بالتزامن مع قصف مقاتلات تحالف دعم الشرعية، تعزيزاتها. وأسفرت المواجهات، عن سقوط عشرات القتلى والجرحى في صفوف الميليشيا، وتدمير عربات وآليات قتالية تابعة لها. كما أسقطت القوات المشتركة، طائرة مسيّرة تابعة للميليشيا، في الجبهة ذاتها.

وفي الساحل الغربي تكبدت الميليشيا خسائر بشرية ومادية على يد القوات المشتركة في أطراف محافظة الحديدة مع محافظة إب.

وحسب الإعلام العسكري للقوات المشتركة فإن اشتباكات عنيفة اندلعت بمختلف الأسلحة في محيط مفرق مديرية العدين التابعة لمحافظة أب الواقعة شمال غربي مدينة حيس وانتهت بمصرع وجرح عدد من عناصر الميليشيا الحوثية.

القوات المشتركة أعلنت دك تحصينات مستحدثة لميليشيا الحوثي بقصف مدفعي مركز ضاعف الخسائر البشرية في صفوفها وإجبار البقية على الفرار إلى أوكارها في جهة الحدود الإدارية لمحافظة إب وسط اليمن.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات