بإسناد من التحالف العربي.. القوات المشتركة تصد هجوماً حوثياً على مأرب

بإسناد من مقاتلات تحالف دعم الشرعية، تصدت القوات المشتركة لسابع أكبر هجوم، تشنه ميليشيا الحوثي على غرب محافظة مأرب، كما دمرت تعزيزات كبيرة كانت في طريقها للميليشيا، فيما تصدت القوات المشتركة لمحاولة الميليشيا حفر خندق جديد في الحديدة.

وذكرت مصادر عسكرية لـ«البيان» أن ميليشيا الحوثي حشدت أعداداً كبيرة جداً من مقاتليها، مسنودين بآليات وعربات مدرعة حديثة وصواريخ حرارية، كانت تحاول التقدم نحو معسكر كوفل غرب مأرب، وأن القوات المشتركة تصدت للهجوم، فجر أمس وأفشلته، وأن مقاتلات التحالف شاركت بفاعلية في المعارك، ونفذت سلسلة غارات استهدفت مواقع الميليشيا وتعزيزاتها ودمرت معظمها.

هجوم جديد

وحسب المصادر فإن الهجوم الجديد للميليشيا هو السابع منذ بداية العام الماضي عندما نفذت ميليشيا الحوثي أول هجوم على المحافظة، وأن القوات المشتركة خاضت مواجهات عنيفة استمرت لأكثر من ثماني ساعات وانتهت بفشل الهجوم.

وقالت الخارجية اليمنية: إن جرائم الحرب التي ترتكبها ميليشيا الحوثي وانتهاكها المستمر للقانون الدولي الإنساني لا ينبغي غض الطرف عنه أو عدم معاقبة مرتكبيه. ولفتت الوزارة إلى أن هذه الموجة الجديدة للعدوان الحوثي هي السابعة بعد انكسار ست موجات سابقة، جندت فيها الأطفال والمغرر بهم وزرعت الألغام المحرمة، واستهدفت المدنيين ومارست فيها الميليشيا أبشع الانتهاكات بحق الأسرى والمعتقلين.

واعتبرت الوزارة هذا التصعيد الخطير للميليشيا رداً على استجابة الحكومة اليمنية الجاد للدعوات الصادقة من المجتمع الدولي لإحلال السلام، وتأكيد على رفض الميليشيا لتلك الدعوات، داعية بهذا الصدد المجتمع الدولي إلى ممارسة أقصى درجات الضغط على ميليشيا الحوثي، ومن خلفها النظام الإيراني، لوقف العدوان والتصعيد العسكري ووضع حد للانتهاكات والجرائم، التي ترتكبها ميليشيا الحوثي في عموم اليمن.

رصد حفريات

وفي الحديدة، ذكرت القوات المشتركة أن عدداً من عناصر الميليشيا الحوثية الإيرانية لقوا حتفهم وجرح آخرون، أثناء محاولاتهم حفر خنادق داخل مدينة الحديدة غربي اليمن، ووفق بيان عسكري فان وحدات الاستطلاع رصدت قيام ميليشيا الحوثي بعمل حفريات خنادق خلف كلية الهندسة- قطاع مدينة الصالح- وأمام مبانٍ سكنية في شارع الخمسين ضمن خروقاتها لوقف إطلاق النار، وتم التعامل معها بنجاح، وحققت إصابات مباشرة حولت الخنادق المستحدثة إلى مقابر للعناصر الحوثية العاملة في الحفريات.

ويأتي هذا بالتزامن مع خسائر فادحة تتكبدها الميليشيا الإرهابية في كل من الجوف ومأرب خلال اليومين الأخيرين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات