ليبيا.. إقالة المجلس البلدي في درنة وإحالته للتحقيق

ت + ت - الحجم الطبيعي

أقال رئيس الحكومة الليبية المكلف من البرلمان أسامة حماد، المجلس البلدي لمدينة درنة بالكامل وأحاله للتحقيق، بعد أيام من الفيضانات التي قتلت الآلاف في المدينة الواقعة شرقي البلاد.

يأتي ذلك وسط تصاعد دعوات سكان المدينة للكشف عن نتائج التحقيقات في الكارثة ومحاسبة المسؤولين، وكذلك البدء السريع في عملية إعادة الإعمار.

جاء ذلك في أعقاب الدمار الواسع الذي لحق بالمدينة جراء الإعصار دانيال، والذي ضرب شرق ليبيا وتسبب في سيول عارمة أسفرت عن مقتل وفقدان الآلاف.

اقرأ أيضاً:

ليبية يعتصرها الحزن على عائلتها: "أتمنى أن أجد ولو جثة واحدة"

بايدن: أمريكا ستقدم 11 مليون دولار إضافية لليبيا

الأمم المتحدة تحذر من أزمة مدمرة ثانية في ليبيا

سكان درنة يطالبون بمحاسبة المسؤولين بعد الفيضانات المدمّرة

 

طباعة Email