قمة جزائرية أردنية تتوج بتوقيع اتفاقيات

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكدت الجزائر والأردن أهمية الحفاظ على الأمن القومي العربي، في ظل الظروف والتحديات الخطيرة، التي تواجهها المنطقة، وشددتا على رفض التدخل الخارجي في الشؤون الداخلية للدول العربية، وحل النزاعات بالحوار والتوافق، مع دعم أطر وآليات العمل العربي المشترك وتعزيز القدرات العربية لرفع التحديات المطروحة، بما يصون المصالح العربية، ويحفظ أمنها واستقرارها.

جاء ذلك في البيان المشترك، الذي أصدره البلدان في أعقاب انتهاء الزيارة الرسمية، التي قام بها العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، إلى الجزائر، والتي امتدت على مدار يومين، وشهدت محادثات موسعة مع الرئيس الجزائري عبدالمجيد تبون. وأشرف الزعيمان على توقيع عدد من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم بين البلدين. قالت الرئاسة الجزائرية، في بيان عبر حسابها على «فيسبوك»، إن الرئيس تبون أجرى، في قصر المرادية بالجزائر، محادثات على انفراد مع العاهل الأردني.

وتضمنت الاتفاقيات الموقعة بين البلدين مذكرة تفاهم، بشأن المشاورات السياسية الثنائية، اتفاقية حول الإعفاء المتبادل من التأشيرات لحاملي جوازات السفر الدبلوماسية، مذكرة تفاهم بين المعهد الدبلوماسي والعلاقات الدولية والمعهد الدبلوماسي الأردني، وكذا برنامج تعاون مشترك بين وكالة الأنباء الجزائرية (وأج) ووكالة الأنباء الأردنية (بترا). كما تم التوقيع أيضاً على اتفاق حول الاعتراف المتبادل للشهادات الأهلية للملاحين وبرامج التعليم ومستويات التدريب البحري.

لقاء سابق

وكان الرئيس تبون والملك عبد الله الثاني التقيا في الدوحة على هامش افتتاح بطولة كأس العالم لكرة القدم قطر 2022، في العشرين من الشهر الماضي. في الأثناء، اعتبر الكاتب والمحلل السياسي الجزائري حكيم بوغرارة، أن زيارة العاهل الأردني إلى الجزائر تأتي في سياق محاور عدة: أهمها العلاقات العربية ومتابعة مخرجات القمة العربية في الجزائر، وفقاً لما نقل عنه موقع «البوابة نيوز».

وأضاف إن الأردن تعمل على التباحث حول حشد الدعم للقضة الفلسطينية وحماية المقدسات، وإيصال القضية الفلسطينية إلى المنابر الدولية، مشيراً إلى أن الأردن تعمل على التشاور حول إنشاء لجان عربية، لمتابعة مخرجات القمة العربية بالجزائر، مضيفاً: إنه على المستوى الثنائي بين البلدين، تطورت العلاقات الجزائرية الأردنية كثيراً خلال السنوات العشر الأخيرة، حيث تم إنشاء لجنة عليا مشتركة بينهما للتعامل الاقتصادي والتجاري والنقل والكثير من المجالات، مثل التعليم العالي والصحة والطاقة والأمن الغذائي.

طباعة Email