أردوغان يلوّح بعمليات برية في سوريا والعراق

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن العمليات في شمال سوريا والعراق لا تقتصر على الحملة الجوية. وقال: «سنجري مناقشات حول مشاركة قوات برية».

ونقلت قناة «خبر ترك» المحلية، عن أردوغان قوله إن «هيئة الأركان العامة التركية ووزارة الدفاع ستقرران معاً بشأن مشاركة قوات برية». وأضاف قائلاً: «من غير الوارد أن تقتصر العملية العسكرية على العملية الجوية وسنتخذ القرار والخطوة بشأن حجم القوات البرية التي يجب أن تنضم للعملية». وتابع إنه لم يجر محادثات مع أمريكا وروسيا بخصوص عملية «المخلب - السيف» الجوية، موضحاً أن «السلطات الأمنية التركية تقرر وتتخذ خطواتها. ولا ننتظر الإذن من أحد وعلى الولايات المتحدة أن تعرفنا جيداً بعد الآن».

وأكد أردوغان أن عملية «المخلب-السيف» مستمرة وسنفعل ما يلزم جواً وبراً. وقُتل شخصان وأُصيب ستة على الأقلّ جرّاء قصف صاروخي من الأراضي السورية استهدف مدينة قارقامش الحدودية التركية، حسبما أعلن حاكم محافظة غازي عنتاب. وكتب المُحافظ داود غول على «تويتر»: «أُطلقت خمس قذائف هاون، باتجاه وسط قارقامش، توفي اثنان من مواطنينا وأصيب ستة بجروح، اثنان منهم في حالة خطرة». وأظهرت صور نشرتها وسائل إعلام تركية، نوافذ مدرسة محطّمة وشاحنة ثقيلة مشتعلة.

ووفق وكالة الأناضول، استهدفت القذائف مدرسة ثانوية ومنزلين، بالإضافة إلى شاحنة قرب معبر حدودي يربط قارقامش بجرابلس السورية. 

 

طباعة Email