البرهان: لا محاصصات حزبية في الحكومة المقبلة

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلن رئيس مجلس السيادة السوداني القائد العام للجيش الفريق أول عبدالفتاح البرهان، أن الحكومة المقبلة ستكون من المستقلين غير الحزبيين، وأكد أن الجيش سيظل باقياً وممسكاً بسلاحه لحماية الحكومة المدنية التي تأتي عبر التوافق، ورهن نجاح الفترة الانتقالية بعدم تكرار المحاصصات الحزبية.

وكشف البرهان في تصريح عن جهات لم يسمها بأنها تسعى لتحريض ضباط وعساكر الجيش من أجل القيام بأعمال هدامة، وقال إنه فض الشراكة مع المدنيين في 25 أكتوبر من العام الماضي نتيجة لتدخل قوى الحرية والتغيير في شأن الجيش.

وقال إنهم عملوا طوال السنوات الماضية على تطوير القوات المسلحة وتجهيزها لتنفيذ مهامها، عبر عملية إصلاح شاملة على مستوى القيادة والفرد.

وأكد البرهان عدم وجود أي تسوية ثنائية بين المؤسسة العسكرية وأي مكون مدني، غير أنه أقر بأن هناك ورقة قدمت للنقاش وأبدت عليها المؤسسة العسكرية ملاحظاتها التي تحفظ للجيش وحدته، وقطع الطريق مجدداً أمام «الإخوان» الذين قال إنهم بدأوا (ينخرون) داخل الجيش: وأضاف «نقول لهم ليس هناك مجال لكم لركوب ظهر الجيش مجدداً للوصول إلى الحكم». 

طباعة Email