ضغوط لإجراء انتخابات مبكرة في العراق

ت + ت - الحجم الطبيعي

جدد رئيس البرلمان العراقي محمد الحلبوسي، ورئيس الحزب الديمقراطي الكردستاني مسعود بارزاني، موقفهما بضرورة إجراء انتخابات برلمانية مبكرة، يسبقها تشكيل حكومة، تتمتع بكامل الصلاحية، وتحظى بثقة واطمئنان الجميع ببرنامج حكومي متفق عليه.

وذكر بيان للبرلمان العراقي وزع الأحد أن الحلبوسي وصل إلى أربيل، برفقة خميس الخنجر رئيس تحالف السيادة، وعقدا اجتماعاً مع بارزاني.

وقال البيان: إن الجانبين استعرضا «الوضع السياسي في العراق، وتداعياته السلبية على البلاد، وضرورة اعتماد لغة الحوار البناء لتجاوز الخلافات والوصول إلى حلول تصب في مصلحة الشعب العراقي، واتباع الأساليب الدستورية والقانونية في تجاوز تداعيات المرحلة الراهنة».

وأكد الطرفان «أهمية إجراء انتخابات مبكرة، بعد تهيئة المتطلبات القانونية ومستلزماتها، وفق الآليات الدستورية، يسبقها تشكيل حكومة، تتمتع بكامل الصلاحية، وتحظى بثقة واطمئنان الجميع ببرنامج حكومي متفق عليه، مع التأكيد على ضرورة استمرار مجلس النواب بعمله لحين موعد الانتخابات».

وأبدى الجانبان استعدادهما للمساهمة البناءة في تقريب وجهات النظر بين جميع الأطراف، واستعدادهما لتبني أية خطوة تخدم المصلحة الوطنية، وتسهم في السلم المجتمعي، والحفاظ على أمن العراقيين ومصالحهم.

وذكر البيان أن تحالف السيادة، والحزب الديمقراطي الكردستاني أكدا «استمرار التواصل والتنسيق المشترك وتبني مواقف مشتركة، تخدم المصالح الوطنية العليا»، ودخلت أزمة العملية السياسية في العراق شهرها الـ11، منذ إجراء الانتخابات البرلمانية المبكرة في العراق العاشر من أكتوبر الماضي.

طباعة Email