تعديل وزاري في الحكومة الجزائرية

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلن الناطق الرسمي باسم رئاسة الجمهورية الجزائرية في بيان بثّه التلفزيون العمومي مساء اليوم الخميس، عن تعديل وزاري، شمل عدّة مناصب في الحكومة.

وتضمّن التعديل الوزاري إنهاء مهام عبد الرحمن بن بوزيد من منصبه كوزير للصحة، واستدعائه لمهام أخرى، حيث تمّ تعيين عبد الحق سايحي بدلا منه.

كما تمّ تعيين الوزير المنتدب السابق المكلّف باقتصاد المعرفة والمؤسسات الناشئة ياسين المهدي وليد، وزيرا لاقتصاد المعرفة والمؤسسات الناشئة والمؤسسات المصغرة.

ولم تحتو القائمة الجديدة للحكومة بعد التعديل الوزاري، على أي وزارة منتدبة، ما يعني مغادرة الوزير المنتدب المكلّف بالمؤسسات المصغّرة نسيم ضيافات للحكومة، بحسب وسائل إعلام محلية.

كما أنهيت مهام بن عتو زيان من منصبه كوزير للانتقال الطاقوي والطاقات المتجددة، مع إلحاق الطاقات المتجددة بوزارة البيئة التي تتولاها سامية موالفي.

وغادر الحكومة أيضا عبد الباقي بن زيان، بعد إنهاء مهامه كوزير للتعليم العالي والبحث العلمي، وتعيين كمال بيداري بدلا منه.

وسيسلّم كمال ناصري وزارة الأشغال العمومية للخضر رخروج المعيّن وزيرا للأشغال العمومية والري والمنشآت القاعدية. إلى جانب عبد الرحمان لطفي بن باحمد الذي يسلّم وزارة الصناعة الصيدلانية لخليفته علي عون.

للإشارة، لم تتضمن القائمة الجديدة للحكومة التي أعلن عنها الناطق الرسمي باسم الرئاسة، وزارة الموارد المائية والأمن المائي، التي شغلها كريم حسني.

5 وافدين جدد إلى الحكومة بعد التعديل الوزاري

أبرز الوافدين الجدد إلى الحكومة هو وسيط الجمهورية إبراهيم مراد، الذي عيّن كوزير للداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، خلفا لكمال بلجود الذي انتقل إلى وزارة النقل.

كما أضاف التعديل الوزاري إلى الحكومة اسم علي عون، الذي تولى مهام مدير عام لمجمّع صيدال ومدير للصيدلية المركزية للمستشفيات، قبل تعيينه هذا الخميس وزيرا للصناعة الصيدلانية.

الاسم الثالث في الحكومة المعدّلة هو عبد الحق سايحي الأمين العام السابق لوزارة الصحة، الذي سيتولّى الوزارة نفسها بدلا من سابقه عبد الرحمن بن بوزيد.

أما الاسم الرابع فيعود إلى لخضر رخروخ وزير الأشغال العمومية والري والمنشآت القاعدية، وقد شغل منصب الرئيس المدير العام لمجمّع كوسيدار.

فيما يتمثل الوافد الخامس إلى حكومة بن عبد الرحمان في اسم مدير جامعة المسيلة كمال بيداري، الذي عيّن وزيرا للتعليم العالي والبحث العلمي.

طباعة Email