انتعاش آمال السلام في اليمن بعد تمديد الهدنة

ت + ت - الحجم الطبيعي

قوبل تمديد الهدنة في اليمن شهرين إضافيين بترحيب على المستويين الشعبي والدولي بتأكيد أن هناك فرصة مهمة الآن لمساعدة اليمن على التحرك نحو سلام دائم، رغم عدم التزام الحوثيين بفتح الطرق إلى مدينة تعز وفق ما نصت عليه بنود الهدنة في مرحلتها الأولى.

أمل

وقال سكان في مناطق مختلفة من اليمن إن تمديد الهدنة يعني ارتفاع منسوب الآمال بإمكانية المضي نحو السلام واستمرار وقف إطلاق النار ووقف نزيف الدماء إلى جانب تدفق الوقود إلى ميناء الحديدة والرحلات التجارية إلى كل من مصر والأردن، وتطلعوا أن يتمكن الوسطاء من إقناع الحوثيين بفتح الطرق إلى مدينة تعز المحاصرة منذ سبع سنوات.

وكذلك الطرق التجارية الأخرى التي تربط ميناء عدن بمناطق سيطرة الحوثيين، بما ينعكس على وصول البضائع وخفض أسعارها بعد أن تسبب إغلاق الطرق في زيادة كبيرة في تكاليف النقل كما ضاعفت الجبايات في النقاط وكذلك المنافذ الجمركية التي استحدثها الحوثيون من أسعار السلع وتأخر وصولها.

كما أدى الإغلاق إلى معاناة كبيرة في التنقل بين المحافظات حيث ارتفعت مدة السفر من صنعاء إلى عدن من 6 ساعات إلى 18 ساعة وأكثر.

بدوره رحب الاتحاد الأوروبي باتفاق تمديد الهدنة، وقال في بيان له نشر إنه «يأمل أن تؤدي الهدنة إلى وقف دائم لإطلاق النار في اليمن».

وشدد على وجوب «فتح الطرقات حول تعز»، وذكر أن الوفد الأوروبي، أكد خلال لقائه رئيس المجلس الرئاسي رشاد العليمي، ونوابه، على الحاجة إلى الحفاظ على الوحدة والتماسك السياسي ضمن المجلس ودعمهم التزام المجلس الرئاسي بتسوية سياسية شاملة، وسعيه إلى تحسين الاقتصاد ومحاربة الفساد وضمان تقديم الخدمات لجميع اليمنيين.

توحيد

وأكد الوفد دعم دول الاتحاد الأوروبي كافة الإصلاحات الرامية إلى توحيد مؤسسات الدولة، مشيراً إلى أهمية إشراك المرأة في المناصب الأساسية في الحكومة والعملية السياسية. والتزامهم المستمر بدعم الجهود التي يبذلها المبعوث الأممي هانس غروندبرغ، لتثبيت الهدنة وتحقيق السلام الشامل.

إلى ذلك أكدت مصادر سياسية لـ«البيان» أن مبعوث الأمم المتحدة سيلتقي السبت القادم مع المفاوضين عن الجانب الحكومي والحوثيين للخروج باتفاق على فتح جزء من الطرقات إلى مدينة تعز تنفيذاً لبنود الهدنة في مرحلتها الأولى، وأن الوسطاء الدوليين والإقليميين أبلغوا الجانب الحكومي التزامهم بالضغط على الحوثيين بتنفيذ البند الأخير من الهدنة التي انتهت مساء اليوم وفتح جزء من الطرقات إلى مدينة تعز وأنهم يتطلعون أن يتم الإعلان عن ذلك مطلع الأسبوع القادم.

طباعة Email