الشعبة البرلمانية تشارك في الاجتماع التنسيقي للمجموعة الجيوسياسية العربية

ت + ت - الحجم الطبيعي

شارك وفد الشعبة البرلمانية الإماراتية للمجلس الوطني الاتحادي برئاسة معالي الدكتور علي راشد النعيمي رئيس مجموعة الشعبة البرلمانية الإماراتية في الاتحاد البرلماني الدولي، ممثل المجموعة الجيوسياسية العربية في اللجنة التنفيذية للاتحاد، في الاجتماع التنسيقي للمجموعة العربية، الذي عقد على هامش اجتماعات الجمعية العامة الـ144 للاتحاد، والدورة الـ209 للمجلس الحاكم المنعقدة في جزيرة بالي بإندونيسيا خلال الفترة من 18 إلى 24 مارس الجاري.

ضم وفد المجلس في عضويته أعضاء مجموعة الشعبة البرلمانية الإماراتية في الاتحاد البرلماني الدولي كلاً من، سارة محمـد فلكنـاز نائب رئيس المجموعة، والدكتورة شيخة عبيد الطنيجي، ومروان عبيـد المهيري، والدكتورة مـوزة محمد العامري، وميره سلطـان السويدي، أعضاء المجلس الوطني، وعفراء راشد البسطي الأمين العام المساعد للاتصال البرلماني.

وعرض معالي الدكتور علي راشد النعيمي خلال الاجتماع الذي عقد برئاسة فوزية بنت عبدالله زينل رئيسة مجلس النواب في البحرين رئيسة الاتحاد البرلماني العربي، تقريراً يتضمن مشاركته في أعمال الدورة الـ (287) للجنة التنفيذية للاتحاد البرلماني الدولي بصفته ممثلاً للمجموعة العربية، مبيناً أن اللجنة عقدت اجتماعها الأول في الإمارات بدبي بتاريخ 26 فبراير الماضي، والثاني على مدى يومين ضمن أعمال الدورة الحالية لجمعية الاتحاد وتضمن التقرير القضايا التي تمت مناقشتها في أعمال اللجنة، منها القضايا المتعلقة بعمل الاتحاد والقضايا السياسية الراهنة.

وحول المسائل المتعلقة بعمل الاتحاد البرلماني الدولي تضمن التقرير المسائل التالية: المشروع السياسي للاتحاد البرلماني الدولي في الأمم المتحدة، واستراتيجية الاتصال في الاتحاد 2022 - 2026، والتعديلات على نظام لجنة شؤون الشرق الأوسط، والوضع المالي للاتحاد، والاجتماعات المقبلة للاتحاد، والموافقة على الطلبات المقدمة للانضمام للاتحاد.

وبين أنه وفيما يخص مجموعة عمل الاتحاد البرلماني الدولي معني بالشفافية والمساءلة والانفتاح، فقد تم انتخاب معاليه في الدورة السابقة لأعمال اللجنة التنفيذية ممثلاً للمجموعة العربية في اللجنة التنفيذية في مجموعة العمل المعني بالشفافية والمساءلة والانفتاح والتي تم تشكيلها بناء على قرار المجلس الحاكم بدورته 207 في مايو الماضي، لمساعدة الاتحاد في زيادة شفافيته وتطوير عمله.

وأشار إلى أنه تم تشكيل الفريق من ستة أعضاء وفقاً لعدد المجموعات الجيوسياسية، على أن يكون العضو المرشح من أعضاء اللجنة التنفيذية، مبيناً أنه تم خلال الاجتماع الأول بحث مقترحات لزيادة شفافية أعمال الاتحاد وتطوير عمله، ووضع آلية تضمن الشفافية والمساءلة في مشاركات الأعضاء.

طباعة Email