دعم أممي أوروبي يوفر 8 آلاف وظيفة لليمنيين

ت + ت - الحجم الطبيعي

قدم الاتحاد الأوروبي دعماً جديداً لحماية التراث في اليمن وخلق فرص عمل لأكثر من ثمانية آلاف شاب، بعد أن ساعد في المرحلة الأولى نحو أربعة آلاف شاب على العمل في حماية وصيانة المناطق والمواقع التراثية، التي تضررت بفعل الحرب التي أشعلتها ميليشيا الحوثي، حيث يستمر المشروع لمدة أربعة أعوام.

منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو) والاتحاد الأوروبي وقعا اتفاقية بقيمة 20 مليون يورو لزيادة دعم القطاع الثقافي في اليمن لخلق فرص عمل لـ 8 آلاف شاب وشابة وحماية التراث الثقافي الفريد للبلاد. حيث سيبدأ العمل بالمشروع في منتصف العام الجاري وسينفذ في محافظات مختلفة في جميع أنحاء اليمن لمدة أربعة أعوام.

ووفق الاتفاقية سيركز مشروع توظيف الشباب من خلال التراث والثقافة في اليمن على فرص العمل للشباب، الذين سيزيدون من قدرة أسرهم على الصمود من خلال حماية الأصول المهمة للمدن اليمنية المختارة والحفاظ عليها. سيدعم المشروع أيضاً الشركات الصغيرة ومتناهية الصغر، ومنظمات المجتمع المدني الثقافية لاستخدام الثقافة والتراث الثقافي كعامل موحد وشكل قابل للتطبيق للنمو الاقتصادي. ستقوم المجتمعات بتصميم برامج ثقافية، وتعزيز بناء السلام والتماسك الاجتماعي. سيتم تنفيذ المشروع بالتعاون مع المؤسسات المحلية.

وادت الحرب التي أشعلتها ميليشيا الحوثي إلى تأثر قطاع الثقافة في اليمن بشكل كبير، مما أدى إلى ارتفاع معدلات البطالة، خاصة بين الشباب وندرة شديدة في البرامج الثقافية.

طباعة Email