00
إكسبو 2020 دبي اليوم

جهود أممية حثيثة لإجراء العرس الانتخابي في ليبيا

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس أن مستشارته الخاصة لليبيا ستيفاني وليامز، تعمل جاهدة مع الأطراف بهدف خلق الظروف الملائمة للمضي بالأمور على وجه السرعة، في ما يتعلق بالانتخابات في ليبيا.

وقال الأمين العام في مؤتمر صحفي عن موعد الانتخابات الليبية، إن هناك «عناصر إيجابية» تتحقق أول مرة منذ عدة سنوات مشيراً إلى أن أعضاء مجلس النواب، البالغ عددهم 127 عضواً، ويمثلون أنحاء ليبيا كافة، اجتمعوا وأسسوا لجنة لوضع خريطة طريق.

وأضاف غوتيريس: «سنعمل معهم للتأكد من أن تلك الخريطة ستسمح بعقد الانتخابات بأسرع وقت ممكن، لأنني أعتقد أنه من المهم إقامة مؤسسات شرعية في البلاد».

وأشاد الأمين العام بـ2.8 مليون ليبي سجلوا للإدلاء بأصواتهم، ودعا إلى احترام إرادة الشعب، مشدداً على ضرورة إجراء الانتخابات الرئاسية والبرلمانية في ليبيا في الظروف المناسبة «لإنهاء الانتقال السياسي سلمياً ونقل السلطة إلى المؤسسات المنتخبة ديمقراطياً».

وكان من المقرر إجراء الانتخابات الليبية في الـ24 من ديسمبر الماضي إلا أن المفوضية العليا للانتخابات أعلنت في الـ22 من ديسمبر عدم قدرتها على التقيد بالتاريخ الذي حددته خريطة الطريق للانتخابات الوطنية.

ولفتت المفوضية العليا الانتباه إلى الصعوبات المتعلقة «بأوجه القصور في التشريع الانتخابي وعملية الطعون، والطعون المتعلقة بأهلية المرشحين».

طباعة Email