اليمن.. تحرير مديريتين في البيضاء وفلول الميليشيا تتقهقر

ت + ت - الحجم الطبيعي

حررت ألوية العمالقة مديريتين في محافظة البيضاء من براثن ميليشيا الحوثي، بعد تجاوزها محافظة شبوة، في خطوة من شأنها عزل مديرية عين، آخر مديريات شبوة.

وذكر المركز الإعلامي للجيش اليمني، أنّ ألوية العمالقة دخلت منطقة الساحة مركز مديرية نعمان وهي أولى مديريات محافظة البيضاء وسيطرت عليها بالكامل، مشيراً إلى أنّه وبعد استكمال تحرير بيحان بمحافظة شبوة، حرّرت قوات الجيش وألوية العمالقة عزلة مسور آل دباش وعزلة اللخف ووصلت إلى عزلة الساحة مركز مديرية نعمان.

وأفادت مصادر محلية في تصريحات لـ«البيان»، بأنّ الجبهة شهدت انهياراً تاماً لميليشيا الحوثي التي فرّ عناصرها من مناطق جريبات آل عواض باتجاه منطقة ⁧‫فضحة‬⁩ التابعة لمديرية الملاجم ⁧‫‬⁩قبل وصول ⁧‫ألوية العمالقة، تاركين وراءهم 11 عربة نقل عسكرية، مؤكّدة أنّ ألوية العمالقة تجاوزت مديرية نعمان ودخلت ثلاث عزل في مديرية ناطع المجاورة، وهي عزلة أدمة ومنطقة الرحيب وعزلة مسور.

وأعلنت ألوية العمالقة قبيل ذلك، نجاح المرحلة الثانية من عملية إعصار الجنوب بتحرير مديرية بيحان غربي شبوة من سيطرة الميليشيا ودحرها منها، وتكبيد الميليشيا خسائر مادية وبشرية فادحة، بعد معارك عنيفة خاضتها معها تكللت بتحرير المديرية.

وأكدت ألوية العمالقة، في بيان، جهوزيتها الكاملة لتنفيذ المرحلة الثالثة من عملية إعصار الجنوب، من دون تأخير لتحرير مديرية عين، ممهلة ميليشيا الحوثي ست ساعات للانسحاب من المديرية. وتوعّدت الألوية، الميليشيا بشن حملة جوية وبرية بالتنسيق مع التحالف العربي لدكها وتدميرها في مديرية عين وطردها بالقوة، حال عدم انسحابها.

استمرار انتهاكات

في الأثناء، أعلن تحالف دعم الشرعية، أن ميليشيا الحوثي مستمرة في انتهاكاتها للملاحة الدولية في البحر الأحمر، مؤكداً أن السفن التي تعرضت لهجمات قرصنة حوثية كانت بتخطيط خارجي، عارضاً مجموعة من الأدلة تشمل صوراً ومقاطع فيديو. وأضاف التحالف في مؤتمر صحافي، إن الميليشيا انتهكت القوانين الدولية بعمليات قرصنة وخطف في المياه الدولية.

وكشف أن الميليشيا أطلقت 432 صاروخاً باليستياً من الحديدة، بالإضافة إلى 100 زورق مفخخ لاستهداف الملاحة بالبحر الأحمر. وأوضح أنه سجّل 13 انتهاكاً على السفن التجارية من قبل ميليشيات الحوثي انطلاقاً من الحديدة، مشيراً إلى تدمير عشرات الألغام التي زرعتها الميليشيا في البحر الأحمر.

استهداف

كما أعلن التحالف، أن ميليشيا الحوثي تعمدت استهداف البنية التحتية للاتصالات المدنية في جنوبي السعودية، مؤكداً أنّ الميليشيا حاولت للمرة الثالثة استهداف الاتصالات المدنية بطائرات مسيرة مفخّخة.

وأوضح التحالف، أنه نفّذ ضربات عدة دمرت ستة مواقع لتخزين وإطلاق الطائرات المسيّرة فجر أمس في حجة استجابة للتهديدات. وتأتي محاولات الميليشيا بالتزامن مع تلقيها ضربات موجعة، وخسائر فادحة في محافظتي مأرب وشبوة.

طباعة Email