00
إكسبو 2020 دبي اليوم

الأمم المتحدة قلقة على موظفين تحتجزهما الميليشيا في اليمن

ت + ت - الحجم الطبيعي

قالت المفوضية السامية لحقوق الإنسان ويونسكو إن ميليشيا الحوثي مستمرة في احتجاز اثنين من الموظفين منذ السابع من نوفمبر الماضي، من دون معرفة التهم الموجهة إليهما أو الأسباب القانونية لاحتجازهما. وفي بيان مشترك قالت المديرة العامة ليونسكو أودري أزولاي، وكذلك مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان ميشيل باشليت، إنهما تشعران بقلقٍ عميق بشأن وضع اثنين من موظفيهما، اللذين احتجزتهما سُلطات الأمر الواقع في نوفمبر الماضي، بصنعاء، ولم يتم التواصل معهما منذ ذلك الحين.

وذكرتا أنه وعلى الرغم من أن الموظفين لا يزالان رهن الاحتجاز، إلا أن الأمم المتحدة لم تتلقَ أي معلومات عن التهم الموجهة لهما أو المبرر القانوني لاحتجازهما، أو حتى معلومات عن وضعهما الحالي، على الرغم من التأكيدات السابقة من قِبل تلك السُلطات بالإفراج الفوري عنهما.

وذكرت المفوضية السامية لحقوق الإنسان ويونسكو بالامتيازات والحصانات الممنوحة لموظفي منظومة الأمم المتحدة بموجب القانون الدولي، والتي تُعد ضرورية لأداء وظائفهم الرسمية على النحو المطلوب، ودعتا إلى الإفراج الفوري عن الموظفين ومن دون أدنى تأخير.

وكانت الميليشيا اعتقلت الموظفين بين 5 و7 نوفمبر الماضي ضمن حملة شملت العشرات من الموظفين المحليين الحاليين والسابقين في السفارة الأمريكية لدى اليمن وترفض حتى الآن السماح لهما بالتواصل مع أسرتيهما، كما لم توضح أسباب احتجازهما.

 

طباعة Email