00
إكسبو 2020 دبي اليوم

المخزون المائي في العراق يلامس مرحلة الخطر

ت + ت - الحجم الطبيعي

حذّر عون ذياب عبد الله المستشار بوزارة الموارد المائية في العراق، من أنّ المخزون المائي في العراق وصل إلى أوضاع حرجة؛ بسبب استهلاك كميات كبيرة من المخزون في السدود العراقية خلال فصل الصيف.

وقال ذياب، إن المخزون المائي في السدود وصل إلى أوضاع حرجة بسبب استهلاك كميات كبيرة من المياه في فصل الصيف، حيث تعوّل وزارة الموارد المائية على هطول الأمطار خلال فصل الشتاء. وذكر أن الواردات المائية من تركيا هي الأساس، حيث تصل مساهمتها في نهر دجلة إلى نسبة 40 في المئة، بينما تبلغ مساهمة إيران 18 في المئة وهذه لها تأثير في المدن الشرقية ولاسيما محافظة ديالى التي لا تتوفر فيها مصادر مياه بديلة.

وأوضح أنّ الحكومة التركية وافقت مؤخراً على إعطاء العراق حصة عادلة من المياه ضمن بروتوكول تمت المصادقة عليه من قبل البرلمان ورئيس الجمهورية التركية، واعتمد كوثيقة ترتقي إلى موضوع الاتفاقية.

وأكد أن هناك اتفاقاً عراقياً - تركياً على تأجيل إنشاء سد الجزرة لحين إجراء المفاوضات الجانبية للوصول إلى صيغة مرضية للطرفين بشأن الإطلاقات المائية استجابة لطلب العراق، لأن تحفظات العراق على إنشاء السد تتوقف على النقص في واردات المياه ونوعية المياه.

وكانت وزارة الزراعة العراقية قد خفضت مستويات خطتها الزراعية لجميع المحاصيل خلال العام المقبل إلى النصف، بسبب تدني مخزون العراق المائي في نهري دجلة والفرات وروافدهما. 

طباعة Email