00
إكسبو 2020 دبي اليوم

الشرعية تُفشل 3 هجمات حوثية شمال الضالع

أفشلت القوات المشتركة شمال محافظة الضالع ثلاث هجمات لميليشيا الحوثي، استهدفت مواقعها في قطاع صبيرة- الجب، فيما تكبدت الميليشيا خسائر فادحة في جبهات جنوب محافظة مأرب. وذكر محور الضالع القتالي أن الميليشيا شنّت هجوماً بغية إحراز أي تقدم، إلا أنها تلقت رداً حاسماً أفشل كل محاولاتها، ما دفعها للانسحاب تجرجر أذيال الخيبة، بعد تكبدها خسائر فادحة في العدة والعتاد. 

ووفق المحور، تمكّنت القوات المشتركة خلال المواجهات من كسر ثلاثة أنساق هجومية للميليشيا مصحوبة بعمليات تسلل وقصف مكثف بقذائف المدفعية، ومختلف أنواع الأسلحة المتوسطة والخفيفة، والتي توسعت فيها دائرة المواجهات حتى وادي صبيرة في القطاع الشمالي الشرقي لمعسكر الحب، وقطاع بتار في الشمال الغربي.

وفي جنوب مأرب، أكّدت مصادر عسكرية، تمكّن القوات الحكومية من دحر عناصر ميليشيا الحوثي من جنوب مديرية الجوبة ومعسكر أم الريش، بإسناد مقاتلات التحالف، إذ شهدت مناطق الجبهة الجنوبية مواجهات ضارية إثر مهاجمة الميليشيا مديرية الجوبة عبر عملية التفاف في جبهة علفاء عبر جهة مديرية رحبة المجاورة، إلا أن القوات الحكومية المسنودة بالقبائل، تصدت للهجوم، ما أسفر عن سقوط ما لا يقل عن 50 قتيلاً وعشرات الجرحى في صفوف الميليشيا. 

ووفق المصادر، ركّزت الهجمات التي شنتها الميليشيا على مواقع وتحصينات القوات الحكومية بمحاذاة معسكر الخشينة، وأن المعارك امتدت إلى مفرق أم الريش، إلّا أنّ القوات الحكومية تصدت لها وكبدتها خسائر فادحة في الأرواح. وتتزامن المعارك في جبهات جنوب مأرب، مع سلسلة غارات جوية استهدفت بها مقاتلات التحالف مواقع وآليات وتعزيزات حوثية في مناطق مختلفة جنوب المحافظة، ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف الميليشيا. 

طباعة Email