العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    ملتقى الحوار يبحث في جلسة رابعة مقترحات «القاعدة الدستورية» اليوم

    «الإخوان» يعبثون بخريطة طريق ليبيا

    حددت البعثة الأممية، اليوم الأربعاء، موعداً لاجتماع أعضاء ملتقى الحوار السياسي، لعرض مقترحات لجنة التوافقات بشأن القاعدة الدستورية.

    ويناقش ملتقى الحوار، 4 مقترحات أولها إما انتخابات برلمانية ورئاسية في ديسمبر، وهو المقترح الذي كان من المفترض تنفيذه من البداية بحسب خريطة الطريق المعتمدة من مجلس الأمن، وإما برلمانية فقط وتأجيل الرئاسية لحين استكمال الدستور، والمقترح الثالث تأجيل كلي للانتخابات لحين وضع دستور دائم.

    والمقترحان الأخيران وضعا بناء على طلب من تنظيمات الإسلام السياسي، وعلى رأسها «الإخوان»، فتأجيل انتخاب الرئيس سيرفع عنهم خطر قدوم رئيس ينتخبه الشعب مباشرة؛ فيكون له صلاحيات وشرعية قوية يستخدمها في تطهير المؤسسات من الإرهابيين وفساد الإخوان، ومقترح التأجيل الكلي للانتخابات لحين وضع دستور من شأنه إطالة أمد الانتخابات لمدة قد لا تقل عن عامين؛ ما يوفر فرصة للتنظيم لإعادة لملمة وتقوية صفوفه.

    فترة زمنية
    أما المقترح الرابع لم يعلن عنه بشكل صريح وواضح، إلا أن مصادر إعلامية ذكرت أنه من المتوقع أن يتضمن تحديد فترة زمنية لا تزيد على 6 أشهر لإنجاز دستور دائم على أساسه تقام الانتخابات؛ أي لا يترك المدة مفتوحة لوضع الدستور كما ورد في الاقتراح الثالث الإخواني. وبحسب المصادر، فإنه في حالة عدم إنجاز الدستور في الـ 6 أشهر، يُحول الأمر إلى مجلس النواب ليصدر قاعدة دستورية ملزمة للجميع.

    وحذر خبراء وسياسيون من تلاعب تنظيم الإخوان بالقاعدة الدستورية للانتخابات للتآمر على العملية الانتخابية، مؤكدين أن الخروج عما تم الاتفاق عليه من البداية، وهو إجراء انتخابات مباشرة رئاسية وبرلمانية أمر غير مقبول.

    إعادة تشكيل
    ميدانياً، أعاد القائد العام للجيش الليبي المشير خليفة حفتر تشكيل غرفة عمليات سرت الكبرى وتكليف اللواء أحمد سالم آمراً لها، كما قرر ترقية اللواء طيار محمد المنفور إلى رتبة فريق وتكليفه برئاسة أركان القوات الجوية. وتم تكليف اللواء رمضان عطالله البرعصي آمراً لمنطقة البيضاء العسكرية، وترقية اللواء مفتاح شقلوف إلى رتبة فريق وتكليفه برئاسة أركان الحدود.

    وكُلف اللواء صالح عبوده بإدارة التدريب في القوات المسلحة الليبية، كما كُلف العميد عبد الله عمر الزائدي آمراً لغرفة عمليات الجفرة، والفريق امراجع العمامي برئاسة القوات البرية بدلاً من اللواء نور الدين الهمالي، إضافة إلى تكليف الفريق صقر الجروشي، مديراً لإدارة التفتيش العسكري.

    طباعة Email