العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    إثيوبيا تجدد تمسكها بالوساطة الأفريقية بشأن سد النهضة

    عبرت وزارة الخارجية الإثيوبية عن أسفها لما سمّته «تسييس» ملف سد النهضة، مؤكدة التزامها برعاية الاتحاد الأفريقي للمفاوضات.

    وقالت الوزارة، في بيان، إن «إثيوبيا أوضحت موقفها مراراً وتكراراً بأن طرح الموضوع (ملف سد النهضة) على مجلس الأمن أمر غير مفيد وغير مجدٍ وبعيد عن ولاية المجلس». وأوضحت أن «المفاوضات التي يقودها الاتحاد الأفريقي هي وسيلة مهمة لمعالجة مخاوف كل طرف، وتمكنا من التوصل إلى توضيحات بشأن عدد كبير من القضايا من خلال المفاوضات».

    وأضافت أن «المفاوضات الثلاثية حول سد النهضة بين إثيوبيا ومصر والسودان كانت حول الملء الأول وتشغيل السد، وفقاً لإعلان المبادئ (تم توقيعه في 2015)».

    وجدد البيان التزام إثيوبيا بتحقيق المفاوضات الثلاثية بقيادة الاتحاد الأفريقي نتيجة مقبولة بشكل متبادل.

    وأكدت استعدادها للعمل على النهج المرحلي الذي اقترحته رئاسة الاتحاد الأفريقي، ومن ثم تشجيع مصر والسودان على التفاوض بحسن نية لتحقيق هذه العملية.

    طباعة Email