العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    هجوم مضاد للجيش اليمني يقطع الإمدادات عن الحوثي في الجوف

    شنت قوات الجيش اليمني، اليوم السبت، هجوماً مضاداً في جبهة الخنجر، التابعة لمحافظة الجوف، تمكنت خلاله من تحقيق تقدمات ومكاسب على الأرض، وتحرير عدة مواقع، أدى لقطع طرق إمداد الميليشيا الحوثية، والسيطرة على مواقع كانت تتمركز فيها، وإلحاق خسائر كبيرة في عناصرها، وتدمير عدد من معداتها القتالية. كما تمكنت من صد هجمات وتسللات الميليشيا في منطقة خليف الزفور والمناطق المجاورة لها، أسفرت عن تدمير عربتين مدرعتين، وثلاثة أطقم قتالية.

    على صعيد آخر، ذكر الناطق الرسمي للقوات المسلحة اليمنية، العميد الركن عبده مجلي، أن قوات الجيش والمقاومة، وبإسناد من مقاتلات تحالف دعم الشرعية، دمرت خلال الأيام الأخيرة، 75 ٪ من القدرات القتالية لميليشيا الحوثي، التي حشدتها على محافظة مأرب. وقال مجلي، في إيجاز صحافي اليوم، إن قوات الجيش والمقاومة، تحقق السيطرة على الأرض، بتحرير مواقع هامة، وقطع طرق الإمداد عن الميليشيا، والتصدي لكل التسللات والهجمات المعادية، في مختلف جبهات القتال في محافظتي مأرب والجوف. مؤكداً أن قوات الجيش في جبهات محافظة مأرب، تواصل العمليات الدفاعية والهجومية، وبطرق وأساليب تكتيكية، كبدت العناصر المعادية خسائر فادحة في الأرواح والعتاد. وذكر مجلي أن قوات الجيش نفذت خلال اليومين الماضيين، عدداً من الأعمال القتالية الهجومية في جبهتي الكسارة والمشجح، وأفشلوا هجمات عدائية أخرى في هاتين الجبهتين، وتمكنوا من استعادة كمّيات من الأسلحة والذخائر المتنوعة. وتمكنت مدفعية الجيش، خلال استهدافها لمواقع الميليشيا، من تدمير العديد من الآليات والمدرعات والأسلحة والأطقم القتالية.

    وطبقاً لما ذكره مجلي، فإن مقاتلات التحالف نفذت العديد من الطلعات والغارات الجوية، والتي بضرباتها الناجحة، دمرت عشرات العربات والمدرعات والأطقم والآليات والدبابات وتعزيزات الميليشيا الحوثية في جبهات المشجح والكسارة، وجبل مراد وصرواح. كما أسقطت الدفاعات الجوية للجيش، طائرة مسيرة متفجرة في جبل مراد، وطائرة أخرى على مشارف مدينة مأرب، كان الهدف منها، استهداف المدنيين والأعيان المدنية.

    طباعة Email